كنوز نت نشر بـ 10/10/2018 05:14 am  



قريبًا طبعة ثانية من ديوان " اليوم قمح .. غدًا أغنية " للشاعر الجليلي صالح أحمد كناعنة


كتب: شاكر فريد حسن


يصدر قريبًا عن دار السكرية القاهرية، الطبعة الثانية من ديوان " اليوم قمح.. غدًا أغنية " باللغتين العربية والانجليزية، للشاعر الجليلي المقيم في عرابة البطوف، الأستاذ صالح احمد كناعنة، ويحتوي على ١٦٥ ومضة شعرية ونثرية خطها يراعه المميز، وباحساسه العفوي الدافىء.
وكانت الطبعة الأولى من الديوان قد صدرت العام ٢٠١٦.


صالح أحمد كناعنة شاعر مجيد وملهم، يشار له بالبنان، وله احترام وتقدير كبيرين بين الأوساط الثقافية والأدبية، ومن الأصوات الجميلة في دوحة الابداع الشعري.

له مجموعة من المجاميع الشعرية، منها: أحلى نداء، سبع عجاف، مدارات الروح، الخماسين، مدن المواجع، مرثاة لتضاريس السلالة، ما جئت الا لأغني ".
وشعر صالح أحمد يزخر بالوجدانيات، فهو يعيش أجواء قصيدته بوجدانه ومشاعره، ويعبر عن ذلك باحساسه المشبع بالوعي فكرًت وحسًا.

وما يشغله الهم العربي، الذي يعمق به الجرح كفلسطيني، والألم كانسان، ويثير به الحلم المنشود كعاشق للحياة، وباحث عن الحق، وناشد للحرية.
فالف مبارك صديقنا الجميل أخي صالح احمد كناعنة، وبانتظار الصدور بفارغ الصبر، مع خالص التحيات والتمنيات لك بالمزيد من العطاء والابداع الرفيع