كنوز نت نشر بـ 02/10/2018 09:56 am  


اشتباكات في مخيم بلاطة مع الشرطة الفلسطينية بعد شجار عائلي



أعلن الاطباء في مستشفى رفيديا فجر امس عن وفاة المواطن صبري ابو مصطفى (25 عاما) من سكان مخيم بلاطة شرق نابلس، متأثرا بإصابته بالرصاص.

وقال الناطق الاعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات في تصريح صحفي له، أن الشاب صبري كان قد اصيب بإصابات وصفت بالخطيرة، بعد اطلاق النار عليه يوم الاثنين اثناء وجوده في شارع القدس بالقرب من مخيم بلاطة، وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج، الا انه فارق الحياة.

واضاف العقيد ارزيقات بان قوات كبيرة من الشرطة والاجهزة الامنية انتشرت بالمكان، وباشرت اجراءات البحث والتحري، وتم حصر الاشتباه بعملية اطلاق النار بشخصين، تمكنت الاجهزة الامنية من احضارهما.



وعلى إثر اصابة ابو مصطفى، وقع تبادل لاطلاق النار بين افراد من عائلتين في المخيم، نتج عنه ثلاث اصابات، من بينها ضابطا أمن، ووصفت الاصابات جميعها بالطفيفة.

واشار العقيد ارزيقات الى انه وبعد اعلان الوفاة، اتخذت الاجهزة الامنية الاجراءات الميدانية المشتركة، وعملت على تعزيز تواجدها، لا سيما بعد اطلاق نار كثيف وقع بعد الاعلان عن الوفاة وحرق منزل من ثلاثة طوابق يعود للمشتبه بهم بإطلاق النار.

وتمكنت طواقم دفاع مدني بلاطة وإطفائية بلدية نابلس بالتعاون مع الاجهزة الامنية من السيطرة على حريق وقع بعمارة مكونة من ثلاثة طوابق بالإضافة إلى مستودع، ومنزل آخر في المخيم.