كنوز نت نشر بـ 20/09/2018 10:36 am  


 جمعية سدرة نسيج النقب تفتتح السوق الشعبي الشهري الاكبر


 
جمعية سدرة نسيج النقب تفتتح السوق الشعبي الشهري، الاول والاكبر على مستوى القرى البدوية في النقب وبالاخص القرى الغير معترف بها.  


النقب | كنوز | تحرير : ياسر خالد | حوار وتصوير | شاكر الصانع 

لاول مرة تتاح الفرصة لعرض وبيع كافة المنتوجات الشعبية البدوية التي لم تعرض ولا تباع في الاسواق العامة. ما يميز هذا السوق انه  بشكل مستمر ومتنقل على مستوى القرى الغير معترف بها، على مدار السنة باكملها، لاتاحة الفرصة لدي النساء التي ليس لديها امكانية التنقل او بيع منتوجتها خارج القرية، نتيجة ظروف المعيشة  ووضعية القرى المسلوبة الاعتراف والخدمات الاساسية، مثل المواصلات العامة لحرية التنقل،  لماء والكهرباء وامكانيات اخرى التطوير الوضع الاجتماعي والاقتصادي.  

المنتوجات التي  عرضت هي منتوجات ليست متوفرة بشكل دائما وليست سهل الحصول عليها في كافة المواقع التجارية، لانه ما يميزها منتوجات طبيعية
ومن تورثنا وحياتنا البدوية منها:

السمن البلدي، العفيق، المختوم ( العجوة), البيض البلدي، الدجاج البلدي، صيصان بلديات، حليب جمال، حليب ماعز، زبدة، اجبان على حسب الطلب في الفترة المتاحة، خبز صاج، خبز بلدي فرن، صوف شعر جمال، تصميمات لزي البدوي، اكلات شعبية، اكسسورات شعبية، عطور مركزة من مواد طبيعة. 
سوف يتم الاعلان عن كل مرة سوف يكون فيها السوق مفتوح على حسب توزيع القرى ونساء القرى.

يشاران جمعية سدرة عملت على مدار عشرين عام بالنشاطات النسوية من اجل التغير وتعزيز وضعية النساء العربيات في النقب ولتقدمهن نحو حياه افضل.