كنوز نت نشر بـ 13/09/2018 08:10 am  



اسرائيل تهدم قرية الوادي الأحمر الجديدة




القدس - كنوز - اقتحمت قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، قرية الخان الأحمر المهددة بالإخلاء والهدم شرق القدس ، وهدمت قرية الوادي الأحمر الجديدة المجاورة.

وقامت الآليات العسكرية الإسرائيلية بانزال عشرات الجنود على شارع أريحا القدس المحاذي للقرية، واقتحموا المنطقة، فيما علت أصوات المعتصمين بالتكبير، وأن الآليات العسكرية هدمت قرية الوادي الأحمر التي أقامها نشطاء أول أمس، واستولت على الكرافانات بعد هدمها وتفكيكها.

وأعلن الجيش الاسرائيلي عن تجمع الخان الأحمر بالكامل منطقة عسكرية مغلقة، ومنعوا المرابطين الاقتراب من المنازل التي تمت إزالتها، بعد أن ضربوا حصارا مشددا على القرية.

وانسحب الجيش الاسرائيلي من المنطقة بعد إزالة القرية الجديدة، ولم يبلغ عن إصابات أو اعتقالات.
وناشد وزير شؤون الجدار والاستيطان وليد عساف المتواجد بين المرابطين هناك أبناء شعبنا، التحرك والرباط في قرية الخان الأحمر لنجدة الأهالي وحماية أسرهم وعائلاتهم وممتلكاتهم، وللتصدي لأية محاولة لهدم القرية.


وجاء في بيان صحفي صادر عن هيئة مقاومة الجدار والاستيطان بخصوص قرية الخان الأحمر :

إن هيئة مقاومة الجدار والاستيطان إذ تؤكد على ان قرار هدم و إخلاء قرية الخان الأحمر وتهجير سكانها يمثل انتهاكاً لميثاق روما الأساسي ويعتبر من قبيل الجرائم التي تدخل ضمن اختصاص المحكمة الجنائية الدولية. وحيث ان دولة فلسطين هي عضو بالمحكمة الجنائية الدولية وأن اي جريمة تقع على اراضيها تخضع لولاية المحكمة الجنائية الدولية فإن هيئة مقاومة الجدار والاستيطان تحذر الضباط والجنود الأسرائيليين واصحاب شركات الجرافات والسائقين من المشاركة في جريمة هدم هذه القرية أو تهجير سكانها .

إن هيئة مقاومة الجدار والاستيطان ستلاحق كل من خطط وأشرف وشارك وحرض على ارتكاب اية جريمة من الجرائم المنصوص عليها في ميثاق روما الأساسي ايا كانت صفته ورتبته العسكرية او الوظيفية

كما ان هيئة مقاومة الجدار والاستيطان تعتبر جميع القرارات الصادرة عن المحاكم الأسرائيلية في قضية قرية الخان الأحمر هي قرارات منعدمة ولا يترتب عليها اي اثر قانوني لأنها صادرة عن محاكم دولة الاحتلال الاستعماري التي تضرب بعرض الحائط قواعد القانون الدولي الانساني وقانون حقوق الانسان.
وان الهيئة ستستخدم كافة الوسائل المتاحة لمنع استكمال تنفيذ هذه الجريمة في قرية الخان الأحمر.