كنوز نت نشر بـ 04/09/2018 04:27 pm  



صرخة بوجه العنف.... بقلم الكاتبة أسماء الياس


من الصعب علينا أن نقف بوجه إعصار قد يقلع الأشجار... ومن الصعب أيضاً أن نقف بوجه فيضان... قد يغرق المكان... لكن يا ترى هل من الصعب أن نوقف سفك الدماء... وقتل الأبرياء... شباب في مقتبل العمر يقتلوا من أجل أتفه الأسباب... إلى متى سيبقى هذا الحال... كل يوم نسمع عن قتل شاب شابة... لا أعلم وحياتكم لقد أصابني انهيار... لا أصدق لأن ما يحصل سببه انهيار أخلاقنا مبادئنا التي تربينا عليها... أين قادتنا مفكرينا... أين هم من كل ما يحصل... أين الدولة برجال شرطتها أيعقل موت شاب بريعان الشباب لا يحرك لديكم ضمير... قوموا اعترضوا على وضع لم يعد يطاق.... اخلوا البيوت من أسلحة الموت... اقيموا ندوات لتوعية الشباب... اجعلوا لهم اطار يحتويهم... لا تتركوهم للضياع... ارجوكم هذا الحال لم يعد يطاق... كل يوم يطلق رصاص على أحد الشباب... أو يذبح بسكين من الوريد إلى الوريد.... لم يعد لدى الأهل الصبر ولم يعد لديهم طاقة احتمال.... هيا إذا يا دولتنا دعونا نعيش بسلام داخلي على الأقل........