كنوز نت نشر بـ 24/08/2018 02:50 pm  


يديعوت احرنوت : السلطة الفلسطينية تحبط عملية تفجيرية كادت تفتك بجنود اسرائيلين



كنوز - قالت صحيفة "يديعوت احرونوت"  ان اجهزة الامن الفلسطينية احبطت عملية ضد اسرائيل كادت ان توقع "كارثة"، حيث كشفت قوات الأمن الفلسطينية "عبوة ناسفة" وتم تفكيكها من قبل وحدة هندسية تابعة لقوات الأمن الوطني.

وقالت الصحفية  انه وفي خضم الجهود المبذولة للتوصل إلى اتفاق هدنة بين حماس وإسرائيل، أحبطت أجهزة الأمن الفلسطينية "هجوماً" باستخدام عبوة ناسفة وضعت جنوب الطريق "443" الرابط بين قريتي بيت لقيا جنوب غرب رام الله وبيت عنان قضاء القدس المحتلة، وحالت دون وقوع "كارثة" .

وذكرت الصحيفة ان الهدف من العملية، هو استهداف جنود الجيش الإسرائيلي وتخريب المفاوضات بين الجانبين في القاهرة، مشيرة الى ان الجهاز المتفجر مكون من اسطوانتي غاز مرتبطتين بشحنة متفجرة وأداة تحتوي على عدد كبير من المسامير، كانت مخبأة على جانب الطريق في المنطقة "ج" ، الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية الكاملة، ويشير حجم الشحنة إلى نية لإلحاق ضرر كبير بالجيش الاسرائيلي.



واوضحت الصحيفة انه وفي مكان وضع العبوة، تقوم قوات الجيش  الإسرائيلي بتنفيذ عمليات دهم واقتحام للقرى الفلسطينية في المنطقة بشكل مستمر، اي ان وضع العبوة في هذا المكان كان مخطط له بشكل جيد.