كنوز نت نشر بـ 23/08/2018 04:02 pm  



تصريح خطير.. ترمب: إن تم عزلي.. أسواق المال "ستنهار"!



وكالات - كنوز - قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الخميس، إن أسواق المال "ستنهار" في حال تم عزله من منصبه، وذلك بعد تصريحات محاميه السابق مايكل كوهين الذي انقلب ضده.

واضاف ترمب في تصريحات لشبكة "فوكس اند فريندس" التلفزيونية: "أقول لكم إنه في حال تم عزلي، أعتقد أن الأسواق ستنهار، وأعتقد أن الجميع سيصبحون فقراء جدا".

وكان ترامب رد على سؤال حول متاعبه القانونية بعد أن قال محاميه السابق كوهين تحت القسم أنه تحرك بتعليمات منه بهدف "التأثير على الانتخابات" الأميركية.

وكان المحامي الشخصي السابق للرئيس الأميركي دونالد ترمب، مايكل كوهين، قد أقر الأول من أمس الثلاثاء، بثماني تهم موجهة إليه، بينها الاحتيال وخرق قوانين تمويل حملات انتخابية خلال انتخابات عام 2016 الرئاسية، ما قد يؤدي إلى توريط رئيسه السابق.


وخلال جلسة استماع أمام قاضي محكمة مانهاتن، ويليام باولي، أقر كوهين بالذنب في خمس تهم بالاحتيال الضريبي وواحدة بالاحتيال المصرفي وتهمتين بخرق قوانين تمويل الحملات الانتخابية.

كما قال للقاضي الفدرالي إنه سدد، بطلب من ترمب، مبلغي 130 و150 ألف دولار لامرأتين ادعتا انهما أقامتا علاقات مع موكله، وذلك في محاولة لشراء سكوتهن "بهدف التأثير على الانتخابات".

ولم يحدد كوهين اسمي المرأتين، لكن مبلغاً يتوافق مع ما قيل إنه قد تم دفعه لنجمة الأفلام الإباحية، ستورمي دانيلز، قبل الانتخابات كي تلتزم الصمت حول مزاعمها بقضاء ليلة مع ترمب، والمبلغ الآخر مع ما قيل إن عارضة بلايبوي السابقة، كارين ماكدوغال، قد تقاضته.

وتأتي ادعاءات كوهين، التي توحي أن ترمب يمكن أن يكون قد اقترف جرماً، من رجل أعلن يوماً أنه مخلص لترمب إلى درجة أنه مستعد "أن يتلقى رصاصة دفاعاً عن الرئيس".