كنوز نت نشر بـ 13/08/2018 09:28 am  


الموت يغيب المفكر المصري اليساري الكبير سمير أمين

 
كتب: شاكر فريد حسن


غيب الموت في العاصمة الفرنسية باريس، المفكر المصري اليساري الكبير سمير أمين، بعد رحلة حياة حافلة بالعطاء والنشاط والعطاء والنضال، تاركًا وراءه ارثًا كبيرًا في الفكر السياسي والاقتصادي.

ويعد الراحل سمير أمين أحد أبرز المفكرين الاقتصاديين، ومن رواد وأعلام مدرسة التبعية، ومن مؤسسي نظريات المنظومات العالمية.


وهو من مواليد العام ١٩٣١، ولد ونشأ وقضى طفولته في بور سعيد، وحاصل على شهادة الدكتوراة في الاقتصاد من جامعة السوربون. وقد شارك في تأسيس منظمات بحثية وعلمية افريقية، مثل المجلس الافريقي لتنمية البحوث الاجتماعية والاقتصادية ومنتدى العالم الثالث.
وقدم سمير أمين قراءات كثيرة حول قضايا أساسية في الاقتصاد السياسي، وفي المادية التاريخية، وأنماط الانتاج.

وصدر له الكثير من الكتب والمولفات بلغ عددها حوالي ٢٣ منجزًا، نذكر منها: " دراسة في التيارات النقدية والمالية في مصر، الأمة العربية " القومية وصراع الطبقات "، أزمة الامبريالية أزمة بنوية، المادية والتحريفية، ازمة اامجتمع العربي، ما بعد الراسمالية، بعض قضايا للمستقبل، حول الدين والدولة، في مواجهة أزمة عصرنا، نقد روح العصر، مناخ العصر، ونقد الخطاب العربي الراهن " وغيرها.