كنوز نت نشر بـ 12/08/2018 06:44 pm  



١٧ امرأة قتلت في اسرائيل منذ بداية العام، ٨ نساء منهن عربيات،


توما- سليمان:١٧ امرأة قتلت في اسرائيل منذ بداية العام، ٨ نساء منهن عربيات، الشرطة وسلطات تطبيق القانون لم يروا بان الوضع بحاجة لمشروع جدي لمناهضة ظاهرة قتل النساء حتى لا نصل للضحية ال-١٨

في تعقيب للنائبة عايده توما- سليمان (الجبهه- القائمة المشتركة) عبرت عن استنكارها الشديد لجريمة القتل النكراء والبشعة التي راحت ضحيتها السيدة نورا ابو صلب والتي قتلت اليوم ١٢.٨.١٨ رميًا بالرصاص لكونها امرأة.

وقالت توما- سليمان:"في الوقت الذي تظاهرنا فيه امس في تل ابيب مطالبين بحقنا بالحياة بمساواة وكرامة، دفعت المرحومة نورا ابو صلب حياتها ثمنًا لجريمة قتل بشعة.

نورا لم تكن يومًا امرأة متساوية الحقوق في ظل مجتمعنا الذكوري التي تعيش به من جانب، واهمال الدولة التي لم تعترف بقريتها وتركتها بدون خدمات ورعاية من الجانب الآخر.


هذه الجريمة النكراء التي راحت ضحيتها ام لسبعة اطفال نتحمل كمجتمع مسؤوليتها وتتحمل الحكومة وزرها، بينما يقوم الاعلام بنشر عناوين هامشية بدون اي ذكر لاسمها او اسم القرية التي تقطنها لانه في نهاية الامر هي امرأة من قرية غير معترف بها من قبل الدولة، ومع سن قانون القومية تحولت لمواطنة غير معترف بها، الامر الذي يكشف التعامل العنصري معنا كمواطنين ونساء عربيات.

ويقوم الاعلام كعادته بالادعاء انها قتلت على خلفية الشرف دون ذكر انها امرأة عانت من العنف وكانت قد تقدمت بشكاوى للسلطات المعنية حول الامر في الماضي. وتتجاهل التغطية الاعلامية سلطات تطبيق القانون والشرطه التي اغلب الظن لم تعلم بوجود هذه المرأه في قرية غير معترف بها، ولم تؤمن لها الحماية التي كانت تحتاج اليها عندما قتلت بدم بارد.

١٧ امرأة قتلت في اسرائيل منذ بداية العام، ٨ نساء منهن عربيات، الشرطة وسلطات تطبيق القانون لم يروا بان الوضع بحاجة لمشروع جدي لمناهضة ظاهرة قتل النساء حتى لا نصل للضحية ال-١٨.