كنوز نت نشر بـ 08/08/2018 09:41 am  


صدور رواية " صهيل الخبول الكنعانية " للروائي الفلسطيني وليد رباح



كتب: شاكر فريد حسن



صدرت عن دار ومؤسسة شمس للنشر في الاعلام بالقاهرة، للاديب والاعلامي الفلسطيني المقيم في امريكا منذ اكثر من ثلاثين عامًا، رئيس تحرير صحيفة " صوت العروبة " وليد رباح.

وقد أهداها الى " من علمني التعامل مع الحروف: غطاس صويص ( ابو نضال ) : حنا مقبل، رشاد ابو شاور، محمود درويش ، أحمد دحبور، يحيى يخلف، عبد الكريم الكرمي، سلمى الخضراء الجيوسي، زوجتي انعام المصري، منهم من اطال الله في عمره.. ومنهم من ذهب الى ربه".

وهي رواية تجسد حقيقة الفكر الذي ساد ولكن رائحته لم تزل تعم الكون لما قدمته من حضارة، وحكاية الحب الدي صنع المعجزة بين اميرة كنعانية وأحد العامة من بني كنعان. وانها اليد التي حملت السيف كي تبهر كل من يقرأها.


وهي رواية حب جميلة، تحمل في طياتها حياة أميرة حالمة، كما تحمل في عنفوانها ذلك العاشق الملهم الذي سافر الى مصر لكي يستبدل سيوف قوامه بالنحاس بما يدفعه من ذهب.'

هذا وكان صدر لوليد رباح " رحلتي الى امريكا " وهي من روايات السبرة الداتية، ومسرحية بعنوان " وثيقة سفر فلسطينية ".