كنوز نت نشر بـ 26/07/2018 10:55 am  



إسرائيل تهدم قرية العراقيب العربية للمرة الـ 131



النقب - كنوز - وكالات - هدمت السلطات الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، قرية "العراقيب" العربية في منطقة النقب للمرة الـ 131 على التوالي.
وقال عزيز الطوري، عضو اللجنة المحلية للدفاع عن "العراقيب" إن القوات الإسرائيلية اقتحمت قرية العراقيب وهدمتها للمرة الـ 131 على التوالي.
وأضاف: "قامت هذه القوات، لأول مرة بحفر حفر في الأرض بجانب كل منزل تم هدمه، وألقت بما تم هدمه في الحفر دون طمرها، وهو ما يشكل خطرا على الأطفال سيما وأننا في فترة العطلة الصيفية".

ومنازل العراقيب مبنية من الخشب والبلاستيك والصفيح، وتقطنها 22 عائلة.
وأشار الطوري إلى أن القوات الإسرائيلية "تحاصر قرية العراقيب منذ ساعات الصباح وحتى بعد إتمام عملية الهدم".
ومع ذلك فقد أضاف: "سنعيد بناء العراقيب ولن نرحل عن أرضنا حتى لو اضطررنا للعيش تحت الشجر".


وهدمت السلطات الإسرائيلية القرية للمرة الأولى في يوليو/ تموز 2010، ومنذ ذلك الحين تعود لهدمها في كل مرة يقوم السكان بإعادة بنائها.
ولا تعترف الحكومة الإسرائيلية بقرية العراقيب، ولكن سكانها- وعددهم بالعشرات- يصرّون على البقاء على أرضهم رغم الهدم المتكرر لها.

وفي تقرير سابق، قالت منظمة "ذاكرات" التي تضم ناشطين إسرائيليين (يهودا وعربا) وتؤرخ للنكبة الفلسطينية عام 1948، إن العراقيب أقيمت للمرة الأولى في فترة الحكم العثماني على أراضٍ اشتراها السكان.

وذكرت المنظمة أن السلطات تعمل على طرد سكان القرية منذ عام 1951 بهدف السيطرة على أراضيهم.
وأشارت "ذاكرات" إلى أن السلطات الإسرائيلية، لا تعترف بعشرات القرى الأخرى في منطقة النقب، وترفض تقديم أي خدمات لها.