كنوز نت نشر بـ 13/07/2018 02:02 pm  


" حرف وأمل " باكورة الشاعرة ابنة المشهد أمل سليمان


كتب: شاكر فريد حسن


" حرف وأمل " هو عنوان المجموعة الشعرية الأولى للشاعرة أمل سليمان، ابنة قرية المشهد في الجليل الفلسطينيي.

وتحتوي المجموعة التي قدم لها الشاعر العروضي محمود مرعي، على نثائر فنية كانت نشرتها خلال السنوات الأخيرة.

وتتنوع قصائد أمل سليمان من حيث الغرض فنجد العاطفي الوجداني والانساني والوطني، وتتناسق كل هذه الأغراض بانسيابية مدهشة، وتعبر عن خوالج النفس من خلال تجارب وأحاسيس جماعية بلغة جمالية رقيقة، رشيقة وبليغة، واسلوب فني رمزي مؤثر.

وتحمل نصوص أمل سليمان الانفعال للقصيدة في داخلها، ويبدو الشعر الذي تكتبه كقطعة من الذات.

ومن اجواء المجموعة:

خذني مني اليك
حين يسرق الغروب شرود عيني
شد وثاق الياسمين على خصري
طوق بكفيك خصلات شعري المجنون
وهدهد نظرتي التائهة في غابات صدرك

أمل سليمان شاعرة لها مستقبل، تمتلك اسلوبًا يتسم بالرقة والشفافية والسلاسة البعيدة عن التعقيد، لديها صورة شعرية وفنية مبتكرة، ويلف الجمال نصوصها العشقية والوطنية، محلقة في سماء الدهشة والابداع.

فالى أمل سليمان أجمل التهاني بصدور مجموعتها " حرف وأمل " ، ومزيدًا من التطور والرقي والتالق.