كنوز نت نشر بـ 11/07/2018 10:16 am  


استمرار البحث عن الطفل المخطوف من قلنسوة


تتواصل عمليات البحث، لليوم الثاني على التوالي، عن طفل يبلغ من العمر 7 أعوام من مدينة قلنسوة، فيما تسود أجواء القلق على مصيره بين الأهالي.
وبحسب المعلومات المتوفرة، اختطف جناة الطفل من أمام منزله ووُضعوه داخل سيارة خصوصية وفروا باتجاه الشمال، مساء أمس الثلاثاء.

ونصبت الشرطة حواجز قرب مدينتي باقة الغربية وأم الفحم، وأجرت عمليات بحث وتمشيط على طول شارع وادي عارة، كما جرى الاستعانة بطائرة مروحية.

كما يساهم بالبحث عن الطفل المخطوف العشرات من شباب وأهالي قلنسوة والمنطقة.

واستصدرت الشرطة من المحكمة، في وقت لاحق من يوم أمس، أمر حظر نشر حول كافة تفاصيل الحادثة لمدة 7 أيام لغاية تاريخ 17.07.2018.