كنوز نت نشر بـ 08/07/2018 11:48 am  


وطني الجريح


بقلم: شاكر فريد حسن


رسمت حروفي على صدرك
يا وطني
فبحبك قلوبنا تهتف وتخفق
منذ نكبتنا ودماؤنا
في الجليل والمثلث والنقب
تنزف وتتدفق
الأرض ثكلى
وشعبنا المقهور يتألم
ويتوجع
القدس تشكو

وزعماء أمتنا في قصورهم
صامتون ولم يتحركوا
في يوم الأرض وأكتوبر
ثار الشباب وانتفضوا
وعلى درب الشهادة والكفاح
جادوا بدمائهم وسقطوا
فمهما صادروا من أرض
ومن بيوت هدموا
فنحن هنا باقون
كالسريس والصبار
وفي ارضنا منغرسون
ولن نرحل