كنوز نت نشر بـ 30/05/2018 02:34 pm  



الأسرى الاداريون يضربون عن الطعام الشهر القادم

غزة/كنوز/ زكريا المدهون


من المقرر أن يشرع الأسرى الاداريون في سجون الاحتلال الاسرائيلي الشهر القادم بالأضراب عن الطعام الى جانب الاستمرار بمقاطعة المحكم الاسرائيلية.
وكشف رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع في تصريحات صحفية: أنه يوجد نحو 6500 أسير وأسيرة يقبعون في سجون الاحتلال، بينهم نحو (450) معتقلًا إدارًيا بلا تهمة، وأعيد اعتقال العشرات منهم إداريًا لعدة مرات، وبعضهم من وصلت مجموع سنوات اعتقالهم الإداري لأكثر من 10 سنوات.

كما أصدرت قوات الاحتلال منذ عام 1967 أكثر من 52 ألف أمر اعتقال إداري ما بين قرار جديد وتجديد اعتقال، منها 1119 قرارا عام 2017.
وذكر قراقع، أن وضع الأسير حسان التميمي الصحي مقلق جدًا ويتواجد الآن في العناية المكثفة بمستشفى "شعاري تسيدك"، بعد أن تدهورت حالته الصحية قبل يومين في سجن "عوفر".


وأضاف أنه تم تقديم التماس للإفراج عن الأسير التميمي قبل تدهور حالته الصحية، لكن المحكمة اتخذت قرار الإفراج باليوم الذي نقل فيه إلى المستشفى.
في سياق متصل، أكد تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" ومفوض الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا للحركة في قطاع غزة اليوم الأربعاء، على ضرورة استنهاض كل الطاقات والجهود الفلسطينية والعربية والإنسانية بما يخدم قضية الأسرى الفلسطينيين ويفضح الجرائم العدوانية الإسرائيلية.

وحذر البرديني في بيانٍ تلقى "كنوز" نسخة منه، من خطورة الأوضاع الصحية للأسرى الفلسطينيين المرضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مشيرا إلى أن 62 أسيرا فلسطينيا قضوا نحبهم شهداء تحت مقصلة الإهمال الطبي المتعمد وكان آخرهم الأسير عزيز عويسات من منطقة جبل المكبر بمدينة القدس العربية والذي استشهد بمستشفى آساف هاروفيه بفعل التعذيب والإهمال الطبي.

وبين أن عدد الأسرى الفلسطينيين الذين وقعوا فريسة لأنياب الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال الإسرائيلي 216 أسيرا شهيدا.