كنوز نت نشر بـ 12/05/2018 12:36 pm  



القاسم في لقاء لتغطية خدمات القطار الخفيف خلال شهر رمضان المبارك


تلقّت الإعلامية ايمان القاسم سليمان دعوة من قبل إدارة شركة وخدمات القطار الخفيف – سيتي باس في مدينة القدس، وذلك للتعرف على طاقم الإدارة والعاملين والتعرف على الخدمات المقدمة للجمهور عامة والسكان العرب خاصة وباللغة العربية.  

والتقت القاسم مع المدير العام السيد يارون رفيد ومدير التسويق والمتحدث الرسمي باسم الشركة السيد عوزئيل فتيكز.

وتوجهت القاسم بعدد من الأسئلة حول ما يقدمه القطار الخفيف بالقدس من خدمات للمجتمع العربي، وحول ماهية الإجراءات المتبعة حيال تعريب وسائل التواصل مع المجتمع العربي، بما في ذلك المنشورات والإعلانات التي توضّح كيفية استخدام بطاقة المواصلات العامة متعددة الخطوط والجدوى المالية منها.

كما تعرفت على جميع آليات العمل والبنية الهرمية الخاصة بشركة تشغيل القطار الخفيف – السيتي باس, ومسألة إعادة بناء وتركيب محطات بيع التذاكر في منطقة شعفاط والسهل وذلك عقب تدميرها خلال الاحداث المؤسفة بالمنطقة منذ سنوات.


بخصوص تعريب القطار الخفيف تم اطلاع القاسم على آلية التواصل مع المجتمع العربي من حيث بناء موقع الكتروني وصفحة فيسبوك خاصة باللغة العربية لسهولة توصيل المعلومة للمسافر ونشر الاخبار الخاصة والمهمة للجمهور العريض والرد على أي استفسار بمهنية وسرعة.

وتم التطرق إلى قضايا عينية للتعاون والتغطية الإعلامية لخدمة الجمهور خلال شهر رمضان الكريم حيث تُغلق عادة الشوارع المؤدية إلى البلدة القديمة والمسجد الأقصى المبارك بسبب عشرات آلاف المصلين الذين يصلون إلى مدينة القدس، وبذلك يكون القطار الخفيف في المدينة وسيلة نقل أساسية من مواقف السيارات البعيدة الى البلدة القديمة، وستُقدم المعلومات المفصلة للمُصلين طوال الشهر الفضيل مع التركيز على أيام الجمعة.

وبخصوص الخطط المستقبلية، العمل حالياً على خط القطار الخفيف الذي سيصل إلى مستشفى هداسا، وسيكون مقطعاً في غاية الأهمية لكونه اكبر مستشفيات البلاد. كما أوضحت الإدارة أن عدد العاملين العرب في منظومة القطار القطار تبلغ نسبتهم 40% من مجمل العاملين.

وفي الختام دعيت القاسم الى جولة في غرفة القيادة العامة لخط القطارات، ومرافق الصيانة والتركيب.