كنوز نت نشر بـ 10/05/2018 07:55 pm  

شادي فراح اصغر اسير فلسطيني في السجون الاسرائيلية



القدس -كنوز - من شاكر الصانع

تروي فريهان فراح (والدة الأسير المقدسي شادي فراح أصغر الأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائلية) تجربة ابنها في الأسر، وكيف تحول من طفل تشتري له الحلويات والالعاب إلى أسير يعتبر نفسه رجلا.

تقول والدة شادي ان ابنها طلب منها في احدى الزيارات ألا تبكي لأنه أصبح رجلاً ، ويقوم بخدمة نفسه بنفسه داخل السجن.


اعتقل شادي، وهو من بلدة كفر عقب من ضواحي القدس، واتهمته السلطات الإسرائيلية بالتفكير والتخطيط لعملية عدائية وأودعته في مركز احتجاز .

وقالت والدته أن  منذ الأيام الأولى للاعتقال كان مقررا الافراج عنه بكفالة و لكنها صدمت برفض القضاء الإسرائيلي إطلاق سراحه لحين المحاكمة.

وتم الحكم على شادي بالسجن الفعلي 3 سنوات و5 مع وقف التنفيذ وغرامة مالية كبيرة .