كنوز نت نشر بـ 04/05/2018 04:57 pm  



تظاهرة حاشدة للجنة المتابعة قبالة شمال قطاع غزة


*بركة: نحن حراس الوطن، ننتظر عودتكم، قلوبنا وأراضينا وبيوتنا كلها مفتوحة لكم، في انتظار عودتكم فالبلاد مشتاقة لأهلها*


شارك حشد كبير ظهر اليوم الجمعة، في التظاهرة التي دعت لها لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، دعما لمسيرات العودة والمقاومة الشعبية. وكانت التظاهرة، قبالة حاجز الاحتلال في شمال القطاع، قرب بلدة بيت حانون، والمسمى لدى الاحتلال "حاجز إيرز". وقال رئيس لجنة المتابعة محمد بركة، إننا جئنا اليوم الى هنا، من جميع مناطق الداخل، لنقول لأهلنا في القطاع وفي كل مكان، أننا في انتظار عودتكم، فالاحتلال زائل لا محالة.

وقد شارك في التظاهرة، شخصيات سياسية قيادية وناشطين من أطر مختلفة، وأعضاء الكنيست من القائمة المشتركة، جمال زحالقة، وأحمد طيبي وحنين زعبي وجمعة زبارقة وسعيد الخرومي، ومن النواب السابقين في القائمة، أسامة سعدي وإبراهيم حجازي ويوسف عطاونة. كما شارك من القوى اليهودية التقدمية، المحاضر الجامعي، د. عوفر كسيف، عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي، والمحاضرة د. ياعيلا رعنان، عضو سكرتارية الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة. وكان حضور بارز لوسائل إعلام عربية محلية وخارجية ووسائل إعلام أجنبية.

ورفع المتظاهرون الشعارات المنددة بجرائم الاحتلال ضد أهلنا المنتفضين في قطاع غزة والضفة، والحصار المفروض على أبناء شعبنا. ومنها ما دعا الى تدخل دولي لحماية الشعب الفلسطيني، وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين.

وقال رئيس المتابعة بركة في كلمته، في نهاية التظاهرة، إن جرائم الاحتلال لا يمكن أن تمر من دون محاسبة، ويجب محاكمتهم جميعا، بدءا من رأس الهرم الحاكم، بنيامين نتنياهو مرورا بأفيغدور ليبرمان، وحتى آخر جندي ضغط على الزناد.


وتابع بركة قائلا، لقد جئنا من كافة مناطق الداخل، لنقول لكم أننا نقف مع شعبنا كله، فأنتم اليوم، تواصلون مسيرات العودة الجبارة، في جمعة "العمال الفلسطينيين"، ونحن مع العمال وحقوقهم، وفي ذات الوقت، نحن مع الحقوق الكاملة لشعبنا، فنحن حراس الوطن، ننتظر عودتكم، قلوبنا وأراضينا وبيوتنا كلها، مفتوحة لكم في انتظار عودتكم، لأن الاحتلال زائل لا محالة.