كنوز نت نشر بـ 02/05/2018 10:47 am  


بطاقة ماستركارد الجديدة في البلاد – ﭘـلوس كارد


البطاقة الجديدة، والتي لا تتطلب وجود حساب بنك، ستتيح في البلاد تشكيلة جديدة من حلول الدفع

تطلق مجموعة ﭘـلوس كارد في البلاد بطاقة ﭘـري بييد (خدمة الدفع المسبق) جديدة. يتم اصدار البطاقة من قبل البنك الأوروبي IDTFS والذي يعمل منذ سنوات طويلة في مجال اصدار بطاقات تسديد الدفع في أوروبا، وتحت الماركة العالمية ماستركارد.

تدخل البطاقة الجديدة إلى سوق آخذ بالنمو والذي كان حتى اليوم، في البلاد، تحت تصرّف الجهات المصرفية فقط ويهدف إلى توفير الرد لجماهير والتي حتى اليوم لم يكن لديها إمكانية الوصول الى سلع مالية من هذا النوع، إذ أن البطاقة الجديدة لا تتطلب وجود حساب بنك.

مدير عام مجموعة ﭘـلوس كارد، شاحر لنداو:"بعد الانطلاق الهادئ الذي أجري في الأشهر الأخيرة يسرّ شركة ﭘـلوس كارد أن تبدأ في انطلاق تجاري.

 دخولنا إلى السوق، سيؤدي إلى زيادة تشكيلة وسائل الدفع العالمية الموجودة في البلاد وسيتيح ثقافة استهلاك حكيمة وتوفير كبير من خلال مجموعة من السلع التي سيتم انشائها خصيصًا لاحتياجات السوق في البلاد".

وقد وصلنا من ماستركارد العالمية: "إننا نرحّب بزيادة تشكيلة سلع الدفع التي ستتوفر لخدمة المستهلك في البلاد".

كافة بطاقات ﭘـلوس كارد تستوفي معيار الأمن EMV الصارم والمتشدّد، حيث تصل مع كود PIN شخصي، وهي البطاقة التي يمكن استخدامها في أكبر عدد من المصالح التجارية وآلات الصرف الآلي في العالم.


ستتيح البنى التكنولوجية المتطورة في الشركة تنفيذ التعاون وإصدار بطاقات تحمل أسماء ماركات لمختلف الشرائح السكانية، حسب المتطلبات المختلفة للهيئات الشريكة.

تسلّط الشركة الضوء على تجربة الزبون الديغيتالية، وتشمل منطقة شخصية آمنة في موقع الشركة لتنفيذ شتى الاجراءات ومشاهدة المعلومات وتطبيق متطوّر للهاتف الذكي (سمارتفون) يتيح تشكيلة اجراءات.

تعتزم الشركة أن توفّر لخدمة زبائنها ممن بحوزتهم البطاقة مجموعة من الامتيازات والتخفيضات القائمة والتي يمكن للزبائن التمتع بها من خلال الدفع بالبطاقة في المصالح التجارية المختارة في داخل البلاد وخارجها.