كنوز نت نشر بـ 27/04/2018 08:29 am  


النائب عبد الحكيم حاج يحيى :-

يجب اقالة سموتريتش من رئاسة الكنيست واتخاذ الاجراءات القانونية ضده .

استنكرالنائب عبد الحكيم حاج يحيى التصريحات العنصرية الدموية لعضو الكنيست سموتريتش / البيت اليهودي 
والتي تدعو الى اطلاق النار على رؤوس الفلسطينيين المقاومين للاحتلال .

وقد جاءت تصريحات العنصري سموتريتش من خلال اذاعة 103FM حول تصريحه بانه كان يجب اطلاق الرصاص على رأس عهد التميمي وليس على ارجلها ، مضيفا " ليس هنالك اي تطرف في التعامل مع المخرب كمخرب " ويقصد بذلك كل من قاوم الاستيطان والاحتلال وتأتي هذه التصريحات لتكون استمرارا لتصريحات عنصرية دموية سابقة مثل رفضه تسمية ارهابيين للمستوطنين الذين حرقوا بيت عائلة الدوابشة او انه لا يريد لزوجته ان تكون مع العربية فؤ نفس غرفة الوالدات في المستشفى " لان الطفل العربي بعد عشرين سنة سيحاول قتل ابنه" .


وحذر حاج يحيى من توغل اليمين المتطرف في دماء الفلسطينيبن واستباحة دمائهم ، وتوفير الحماية للقتلة في الاراضي الفلسطينية المحتلة .

وبين حاج يحيى بان هذه الدعوات العنصرية ، والتي تعتبر دعوات للاعدام الميداني ، باتت تشكل نهجاً في التعامل مع المقاومين الفاسطينيبن مدعومة من السلطات والاحزاب العنصرية .

واشار حاج يحيى بانه سيتوجه للمستشار القضائي و انه بصدد تقديم دعوى قضائية ضد التصريحات الدموية. لسموتريتش وامثاله .