كنوز نت نشر بـ 08/04/2018 07:21 pm  


اَلْخَيْزَرَانُ يَبُوحُ مِنْ شَهْدِ الْفَمِ


الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم واَلشَّاعِرَةُ الْمُبْدِعَةْ/ ديانا أبو حمزة الشامي

{1}بَوحُ الخيزران

الشاعرة المبدعة ديانا أبو حمزة الشامي

ما اللِّين ُ في طَبعِهنَّ
انكساراً
فحكمةُ الصّبرِ
قلبُ الإيمانِ
يَلوي
عودُ الخيزرانِ
دلالاً
وتكسرُهُ
قسوةُ السنديانِ
وكم في صمتِ الخيزرانِ
بَوْح
تعجزُ عنهُ
أمواجُ الشطآنِ
فاحذرْ ظلمهنّ
فما الظلمُ
من صفاتِ الإنسانِ

تُمْحى الآثارُ
على شَطِّ البحرِ
وكيدُهنَّ
عُظُم الزَّمانِ


{2}فِي قَلْبِهَا الْأَلْمَاسْ

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم

1-اَلْخَيْزَرَانُ يَبُوحُ مِنْ شَهْدِ الْفَمِ=وَيَزُفُّ لَأْلَاءً لِقِمَّةِ أَنْجُمِ
2-مَا اللِّينُ فِي طَبْعِ الْخَرِيدَةِ ضَعْفُهَا= لَكِنَّهُ نُورٌ بِأَحْلَى مِعْصَمِ
3-لَيْسَ انْكِسَاراً بَلْ مَطِيَّةُ أَحْرُفٍ=تَغْزُو قُلُوبَ الْمُعْدَمِينَ كَبَلْسَمِ
4-اَللِّينُ ذَاكَ الصَّبْرُ يَفْرِشُ رِيشَهُ=لِصِغَارِهِ بِحَنَانِهِ لِلْأَقْزَمِ
5-فِي قَلْبِهَا الْأَلْمَاسُ حُجَّةُ شَاعِرٍ=هَامَ الْغَدَاةِ بِعْطْرِهَا كَالْكَلْسَمِ
6- فَإِذَا بِهَا غَضَّتْ لِطَرْفٍ أَشْقَرٍ=مُتَغَنِّجٍ بِدَلَالِ رَائِقَةِ الدَّمِ
7-وَتَمَايَلَتْ أَمْوَاجُهَا فِي بَسْمَةٍ=تُحْيِي الْمَوَاتَ بِلَحْنِهَا الْمُتَرَنِّمِ