كنوز نت نشر بـ 08/04/2018 10:21 am  



يوم الأعمال التطوعية في قرية مصمص

 
طلعة عارة-من شاكر فريد حسن


شهدت قرية مصمص في المثلث الشمالي، أمس السبت، أعمالًا تطوعية متنوعة، بمشاركة نحو ٣٠٠متطوع ومتطوعة من أبناء القرية، وذلك على شرف يوم الأرض الخالد، حيث أصبح هذا اليوم تقليدًا سنويًا.

وعلى هامش هذا اليوم شارك كل من السيد محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، وعضو الكنيست د.يوسف جبارين، وجعفر فرح رئيس مركز مساواة، فاطلعوا على المشاريع التطويرية، وحيوا المشاركين في الأعمال التطوعية، وأثنوا على فكرة التطوع، وباركوا المبادرة الرائدة بجعل هذا اليوم تقليدًا سنويًا، وأكدوا على ضروة تعميم الفكرة الى مختلف القرى والبلدات العربية في الداخل الفسطيني.


هذا وتم خلال هذا اليوم التطوعي تنفيذ سلسلة من المشاريع، منها: تنظيف وصيانة المقبرة، سد حفر اسفلتية، تكنيس الشارع الرئيس في القرية، تنظيف النفق الأرضي ومحيطه، فضلاً عن طلاء عدد من الجدران وتجميلها بلوحات ورسومات فنية، اضافة الى تركيب مقاعد جلوس، وغرس ورود وأشجار في مناطق مختلفة من القرية وتنظيف المساجد.

وبدورها تقدمت اللجنة المبادرة للعمل التطوعي، التي تضم مختلف الأطر السياسية والجمعيات الأهلية وأئمة المساجد وشخصيات اجتماعية، بشكرها وامتنانها لجميع المشاركين في الأعمال التطوعية، التي تعود بالفائدة على القرية.