كنوز نت نشر بـ 02/04/2018 03:15 pm  


مستشفى رمبام منع الموظفين من التحدث باللغة العربية .



النّائب مسعود غنايم يبعث رسالة لوزير الصحة وإدارة مستشفى رمبام حول منع الموظفين من التحدث باللغة العربية .


بعث النّائب مسعود غنايم رسائل مستعجلة لكل من وزارة الصحة وإدارة مستشفى رمبام في حيفا حول منع الموظفين من التحدث باللغة العربية .


وجاء في رسالته : هذه ليست المرة الاولى التي تقوم بها مؤسسات طبية بمنع الموظفين. والعاملين فيها من التحدث باللغة العربية وتشترط التحدث فقط باللغة العبرية ، وكما نشر في وسائل الاعلام فقد قام مدير مستشفى رمبام في حيفا بإرسال تعليمات لكل العاملين والموظفين بمنعهم من التحدث بالعربية أو أي لغة أخرى غير اللغة العبرية ، ان هذا الإجراء يناقض حرية كل فرد بالتحدث بلغته ونرى غيه استهداف للغة العربية التي بريد البعض إقصائها وتغييبها على الرغم من كونها لغة رسمية في الدولة ، في مستشفى رمبام ثلث العاملين هم من العرب ونسبة العرب المتعالجين والمراجعين كبيرة بهذا المستشفى كونه يقع في الشمال حيث نسبة العرب كبيرة ، ولذلك حظر العربية كلغة حديث في المستشفى هو مس باحترام خصوصيتهم وهويتهم وانتهاك لحقهم الطبيعي بالتعبير عن أنفسهم من خلال لغتهم ، ان هذه الخطوة غير قانونية ، وعليه أطلب منكم التراجع عن هذه التعليمات وهذا الإجراء .