كنوز نت نشر بـ 29/03/2018 10:07 pm  

في ذكرى يوم الأرض

كرامة ومساواة تسلط الأضواء على النقب


———————————


نظمت حركة كرامة ومساواة فعالية مميزة في النقب بمناسبة الذكرى الثانية والاربعين ليوم الارض الخالد، حيث قام عددٌ من أبناء وبنات الحركة بمسيرة سيارات تحمل رايات الحركة من الجليل والمثلث والنقب، وصلت الى النصب التذكاري للشهيد يعقوب ابو القيعان في قرية حورة، والذي سقط برصاص الشرطة اثناء عملية هدم البيوت في ام الحيران لتهجيرها.

وقدم رئيس حركة كرامة ومساواة للنشطاء شرحاً مفصلاً عن احداث أم الحيران وما تتعرض له القرية في هذه الايام.

ثم توجه الموكب الى قرية أم بطين وكان في استقبالهم هناك رئيس اللجنة المحلية عطية ابو كف (ابو عادل) والناشطة الجماهيرية عضو حركة كرامة ومساواة صابرين ابو كف، حيث جاب الموكب شوارع القرية وصولاً الى تلة مرتفعة، وهناك استمع المشاركون الى محاضرة حول الحياة في قرية يتم الاعتراف بها بدون مقومات، ودور الفتاة العربية في النضال الشعبي والجماهيري قدمتها الناشطة صابرين ابو كف، حيث تناولت موضوع النهضة العلمية التي يشهدها النقب مبينةً ان الفتيات النقباويات يلتحقن بالمؤسسات الاكاديمية العليا بشكلٍ غير مسبوق ووجهت التحية لأبناء وبنات حركة كرامة ومساواة على النهج المميز في عملها للالتحام مع شريحة الشباب من خلال برامجها القريبة منهم.

من جهته قدم رئيس اللجنة المحلية عطية ابو كف (ابو عادل) شرحاً تفصيلياً عن تاريخ قرية أم بطين ومعاناة اهالي القُرى غير المعترف بها وتلك اللتي تم الاعتراف بها مؤخراً وشدد على ضرورة وضع البرامج العملية المهنية للنهوض بهذه القرى مطالباً بضرورة اقامة قرى تتلائم مع حياة المواطنين الزراعية، واضاف أن حركة كرامة ومساواة تتميز بهذا الطرح البعيد عن العمل العشوائي الارتجالي.

المحطة الاخيرة كانت في قرية حورة حيث قدم الاهالي هناك الغداء للمشاركين ثم استمعوا لكلمة قدمها عضو اللجنة المركزية لحركة كرامة ومساواة الشيخ عبد السلام قشوع ركز فيها على مواصلة العمل في يوم الارض وغيره من المناسبات مع الاهالي في المناطق المهددة، وقال أن العام الماضي شهد نشاطاً مميزاً للحركة في قرية دهمش من خلال زراعة الاشجار مع الاهالي، وطالب كافة الأُطر للسير على طريق العمل ومساندة الناس بعيدا عن الخطابات والشعارات التقليدية.

المحامي عادل بدير قال أن هذه الجولة في النقب أضافت لنا الكثير حيث التقينا مع الاهالي الذين استقبلونا استقبالاً كريماً وشدد على ضرورة مواصلة هذه النشاطات.

من جهته طالب السكرتير العام حمدان زميرو بالإستعداد لمواجهات قادمة للدفاع عن الأرض وفق برنامج كرامة ومساواة ، وأضاف ان المؤتمر القادم الذي سيعقد في النقب يوم الثالث والعشرين من ايلول سيتحول الى مهرجان ضخم لنصرة أهلنا في النقب الحبيب.


وتحدث بأسم شبيبة الكرامة يوسف بشارة الذي طالب قيادة الحركة بتكثيف هذه الاعمال بالاضافة الى المخيمات التعليمية لطلابنا وطالباتنا.

ثم استمع المشاركون والاهالي الى كلمة بمناسبة يوم الارض ألقاها رئيس حركة كرامة ومساواة حيث حيا اصحاب الاراضي في النقب الذين يدافعون عن اراضيهم مطالباً الحكومة بأيجاد الحلول السريعة والاعتراف بالقرى على ما تبقى من ارض في النقب وهي نسبة لا تتجاوز الثلاثة بالمائة، وقال نستذكر في هذا اليوم الشهداء الذين سقطوا دفاعاً عن الارض والكرامة في مثلث يوم الارض ووجه تحية الكرامة للأهل في الجليل الذين هبّوا في ذلك اليوم دفاعاً عن الكرامة وهب معهم المثلث والنقب ومدن الساحل ليتحول هذا اليوم الى ذكرى يُحييها شعبنا في كافة اماكن تواجده.