كنوز نت نشر بـ 27/03/2018 06:00 pm  

من مكتب النّاطق باسم وزارة التّربية  كمال عطيله

اللد : مدرسة واحة السلام تستضيف وفدا اكاديما رفيع المستوى 


استضافت مدرسة "واحة السلام" في مدينة اللّد وفدًا رفيع المستوى شارك فيه مسؤولون كبار في وزارة التّربية ورئيس صندوق غرنسبون، السيّد هرولد غرنسبون، الذي أتى في زيارة من الولايات المتّحدة خصّيصًا لمتابعة مشروعي "مكتبة الفانوس" و"سفريّات بيجاما" التي أسّسها، ويتم تمويلهما وإدارتهما بالتّعاون مع وزارة التّربية . وقد ترأّس وفد غرنسبون والوزارة، بالإضافة للسيّد غرنسبون، كلٌّ من السيّد صلاح طه، المفتّش المركّز للتّعليم العربيّ في قسم أ للتّعليم الابتدائيّ ونظيرته في المجتمع اليهودي السيّدة جيلا كرول ومجموعة من المفتّشات والمفتّشين من الوسطين اليهودي والعربي. 

وقد تمّ تنظيم الزّيارة من قبل المرشدة اللوائيّة منال خاسكيّة بالتّنسيق مع مدير المدرسة السّيّد رائد زبارقة.


كان في استقبال الوفد مجموعة من التّلميذات اللواتي أدّين أغان بثلاث لغات، وجال الوفد في الصّفوف المختلفة واطّلع على أنشطة نموذجيّة لكيفيّة تطبيق مشروع مكتبة الفانوس في الصّفوف الأولى والثّانية، واستمع لشرح من المعلّمات حول سيرورة العمل وأهدافه. كما اطّلع الوفد على نتاج الإبداعات المختلفة التي قام بها التّلاميذ بإرشاد من المعلّمات.

كانت زيارة المدرسة جزءً من محطة في سلسلة مواقع تواجد فيه الوفد، تضمّنت روضة أطفال ومدرسة في المجتمع اليهودي، وقد أثنى الوفد على مستوى النّشاط العالي في مدرسة "واحة السّلام" والمجتمع العربي عمومًا.

وتعتبر هذه السّنة الأولى التي يتمّ فيها تطبيق المشروع في المدارس الابتدائية العربية، ويحصل خلاله أكثر من 80 ألف تلميذ على أربعة كتب نوعيّة خلال السّنة. وقد بدأ تطبيق المشروع في روضات وبساتين الأطفال عام 2014 ومستمر حتى الآن بنجاح منقطع النظير ويحصل خلاله أكثر من 90 ألف طفل على ثمانية كتب عالية الجودة خلال السّنة. ويهدف المشروع إلى تحبيب الجيل الغضّ بالقراءة بغرض المتعة، وتعزيز ثقافة القراءة في المجتمع العربي عمومًا.