كنوز نت نشر بـ 25/03/2018 10:34 am  



المكتب الحركي المركزي للكتاب والأدباء في الضفة الغربية يقدم تقريره النهائي لمفوض المنظمات الشعبية. 


كنوز نت | من محمد البريم 


 قدم أمين سر المكتب الحركي المركزي للكتاب والأدباء د. سمير شحادة نيابة عن المكتب الحركي المركزي للكتاب والأدباء التقرير النهائي لعمل المكتب خلال الشهور الستة الماضية وذلك في إطار المهمات التي كلف بها المكتب من قبل مفوض المنظمات الشعبية اللواء توفيق الطيراوي والتي تتلخص في الإعداد للمؤتمر الحركي تمهيدا لعقد المؤتمر العام لاتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين وفي تنظيم لقاءات مع الأدباء في المحافظات المختلفة وفي القيام بالتحضيرات اللازمة لعقد المؤتمر.

وكان المكتب قد ناقش في اجتماعه الأخير الذي عقد في مقر مفوضية المنظمات الشعبية قبل أيام مسودة التقرير النهائي التي أعدتها لجنة الصياغة المكونة من أمين السر د. سمير شحادة والناطق الإعلامي الكاتب ا.حسام أبو النصر ود.حسن السلوادي استناداً إلى محاضر الجلسات التي أعدها مقرر المكتب الشاعر محمد شريم ، وكذلك استناداً إلى التقارير التي قدمها الأعضاء والملاحظات والاستنتاجات التي توصلوا إليها من خلال اجتماعاتهم مع الكتاب الحركيين في مختلف المحافظات ، كما ناقش أعضاء المكتب في اجتماعهم بعض القضايا القانونية المتعلقة بعقد المؤتمر وإجراء الانتخابات والتوصيات التي يراها أعضاء المكتب فيما يتعلق بملف العضوية وعقد المؤتمر الحركي المركزي للكتاب والأدباء و المؤتمر العام لاتحاد الكتاب والأدباء والانتخابات وكل ذلك في إطار جدول زمني مفصل استمع إليه الأعضاء من خلال قراءة أ.ابو النصر لمقترح التقرير النهائي .

وبعد إتمام النقاش تمت الموافقة على التقرير النهائي بالاغلبية مع إدخال بعض التعديلات الطفيفة على المسودة والتوصيات ، وكُلف د. سمير شحادة أمين السر بتسليم التقرير النهائي والتوصيات إلى مفوض المنظمات الشعبية في حركة فتح اللواء توفيق الطيراوي.