كنوز نت نشر بـ 24/03/2018 09:50 am  


فلسطين تفجع بوفاة الفنانة النصراوية ريم بنا


صارعت مرض السرطان لسنوات وأصبحت رمزاً للأمل.. وفاة الفنانة الفلسطينية ريم بنا بعد تدهور سريع في صحتها.


توفيت صباح اليوم السبت 24 مارس/آذار 2018، الفنانة الفلسطينية ريم بنا عقب تدهور مفاجئ في حالتها الصحية جراء صراعها الطويل مع مرض السرطان.

وذكرت وسائل إعلام أن بنا توفيت في أحد مستشفيات العاصمة الألمانية برلين، حيث كانت تتلقى العلاج من مرض السرطان الذي أصيبت به قبل تسع سنوات، واضطرها إلى التوقف عن الغناء في العام 2016.

وقبل أسبوع تحدثت عائلة بنا عن تراجع طرأ على صحتها، أدى إلى تحويلها للمشفى قبل أن تفارق الحياة.




عائلتها تنعاها : هو الحي الباقي

أبناء الراحلة بيلسان ، قمران ، أورسالم ، ووالدتها زهيرة صباغ ،أخوها فراس وآل بنا و صباغ ،وأصدقاؤها ومحبوها وأبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده ، ينعون ببالغ الحزن والأسى رحيل محبوبتهم الغالية ، الفنانة والمناضلة ريم جميل بنا  عن عمر يناهز ال51 عام متممة واجباتها الوطنية والانسانية تجاه شعبها الفلسطيني وكل المظلومين في العالم .

وسيسجى جثمانها الطاهر في قاعة الروم الأرثوذكس إبتداءًا من الساعة الثانية من ظهر اليوم السبت 24/3/2018 ،ومن ثم سيشيع جثمانها إلى مثواه الأخير الساعة الرابعة مساء من ساحة العين إلى مقبرة اللاتين .

تقبل التعازي من يوم الأحد وحتى الثلاثاء من الساعة الرابعة وحتى التاسعة مساء في قاعة بنيدكتوس للاتين.
لتكن ذكراها خالدة