كنوز نت نشر بـ 22/03/2018 03:13 pm  


النائب عبد الحكيم حاج يحيى :-

يجب ترسيخ اهداف ومعاني يوم الارض في نفوس الاجيال القادمه والمشاركة الفعاله في النشاطات المحلية والقطرية 

شارك النائب عبد الحكيم حاج يحيى وزميله النائب ايمن عودة،وبمناسبة الذكرى الثانية والاربعين لبوم الارض الخالد ،وبدعوة من لجنة اولياء امور الطلاب واللجنة الشعببة في مدينة الطيبة بفعاليات نظمت في مدرستي عتيد / النجاح وعتيد / المجد .

واشار النائب حاج يحيى ان الظروف والدوافع التي فجرت احداث يوم الارض الاول قبل اثنين واربعين سنة ما تزال قائمة ، فمصادرة الاراضي لصالح المشاريع والمخططات القطرية ما زالت تلتهم وتقضم ما تبقى من الاراضي العرببة والتي من شانها تضييق الخناق على المجتمع العربي الذي يدفع الوضع للانفجار في اي لحظه .

وبين حاج يحيى بان سياسة هدم البيوت التعسفية ، وعلى رأسها قانون كمينتس سيئ الصيت ، في النقب والجليل والمثلث يجب ان تتوقف واعطاء الفرصة لترخيص الببوت المهددة بالهدم ضمن مخطط قطري يستوعب جميع البيوت الغير منظمه .

واضاف حاج يحيى بان على المخططين للوسط العربب ان يرتقوا في تخطيطاتهم لمستوى الا حتياجات الفعلية للعرب فمن غير الممكن ان يستمر تخطيط خارطه هيكلية لمدة عشرين سنة وعند المصادقة عليها تكون قد اكل عليها الدهر وشرب .

والتهديد بهدم القرى غير المعترف بها تهجير اهلها الذين يعدون بعشرات الالاف ، او اراضي الروحة المهددة بتمرير خط الضغط العالي .


وحث النائب حاج يحيى الطلاب على المشاركة الفعالة في نشاطات يوم الارض المحلبة وااقطرية ليتسنى لهم ملامسة احداث يوم الارض عن كثب .