كنوز نت نشر بـ 21/03/2018 08:07 pm  


أيا بحر


للكاتبة انتصار عابد بكري

أيا بحر
هل كلمتني عما جرى
حكايا الملح إن كنت أرى
وهديرك العاص
ودموع الثرى
أيا بحر هل أخبرتك
أنك لا تخزن في قاعك أسرار
الهوى،
وإن حزنت ما زادك الدمع ترى..
وأن سافرت وموجاتك
مع كل من سرى...

أيا بحر دعني أرى
أصداف الشاطئ

وما الخالق برى...
هذا الفؤاد كان يضخ ماءَك
وما زاده النبض الّا
ضَعُف وبرى...

إن كان الخير في مرآتي يُرى
فما الوجد أنصعُ
حقيقة
والدمع درا..

تحية الغِرى
وصفاء الريح قد ذرى
أحبة العيون
وقول الكرام
ونور الْقُرَى ....