كنوز نت نشر بـ 12/03/2018 06:19 pm  


عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل لوسائل الاعلام العربية:


 توقيف 22 مشتبها منهم من شرقي  القدس من خلال نشاط لعميل سري للشرطة 


 تم ليلة امس، من خلال نشاط لعميل سري، طال مدة نصف عام، ضبط العشرات من العبوات الناسفة والرشاشات، والبنادق الرشاشة والمسدسات والذخيرة وأسلحة مصنعة، الى جانب مبالع نقدية ومخدرات 
 *
قامت افراد من الشرطة اليوم من خلال هذا النشاط السري، الى توقيف 22 مشتبه بتجارة الاسلحة بشكل غير قانوني منهم من شرقي اورشليم القدس* 

هذا النشاط السري، الذي ينضم إلى قائمة طويلة من الأنشطة المتقدمة والامعة ذات الوزن النوعي، التي تقوم بها الشرطة في شرقي اورشليم القدس بهدف حفظ امن وسلامة المواطنين.

 اهداف هذه النشاطات هي توفير خدمات شرطية، للرفع من مستوى معيشة سكان شرقي اورشليم القدس بما في ذلك الاحساس بالطمأنينة والامان من جهة.  
ومن جهة اخرى، ترى الشرطة اهمية قصوى لتطبيق القانون ضد كل من يخرقه، بهدف إلقاء القبض على المجرمين والارهابيين واحالتهم الى العدالة.

كجزء من تعزيز نشاط شرطة اسرائيل في شرقي اورشليم القدس، بهدف تعزيز امن وامان المواطنين، يقود لواء اورشليم القدس، طيلة العامين الاخيرين عدد من الانشطة السرية والعلنية في هذا المجال بما في ذلك تشغيل عملاء سريين، والقيام بعمليات تفتيش وتوقيف كل هذا بهدف تعزيز امن المواطنين في اورشليم خصوصا في شرقيا المدينة بهدف الحد من ارتكاب مخالفات استخدام الأسلحة غير المشروعة وعمليات الإرهاب.

كما وتمكنت الشرطة من تشغيل عميل سري في مدينة اورشليم والمنطقة المحيطة بها، نشاط نتيجة لعمليات واسعة النطاق التي امتدت لفترة 6 أشهر والتي ادت إلى ضبت عشرات الأسلحة والعبوات الناسفة ومن ثم توقيف المشتبهين بتهمة التجارة بالاسلحة الغير قانونية.

ضمن نشاط العميل السري ، الذي عمل لمدة ستة اشهر بين المشتبهين بتجارة الأسلحة والعبوات الناسفة في منطقة اورشليم القدس ويهودا والسامرة ايضا، قام العميل السري بشراء 11 عبوة ناسفة، وأسلحة فتاكة، بما في ذلك مدفع رشاش FN و5 بنادق M-16 بندقية كلاششنيكوف و 14 مسدسات وذخيرة، بما في ذلك المئات من الرصاص على مختلف انواعه.

أثناء تشغيل العميل السري، تحت قيادة وتوجيه واشراف مشغليه من افراد الشرطة، قام بجمع الأدلة ضد المشتبهين، ومن بينهم عدد من مجرمين مركزيين مطلوبين للشرطة في لواء اورشليم القدس ولواء يهودا والسامرة، لا بل ان بعضهم معروفين كأعضاء بمنظمات ارهابية وبينهم سجناء أمنيين الذين سجنوا في السابق لاحكام سجن فعلي اثر نشاطهم الارهابي.كما وتم توقيف شرطي فلسطيني من بين المشتبهين.

مع نهاية النشاط السري، حيث رافقتة وراقبته عن كثب النيابة العامة، قام ليلة امس افراد من الشرطة بما فيها شرطيين سريين، ومحققين، وافراد من وحدة الكلاب البوليسية جنبا إلى جنب مع قوات من شرطة مكافحة الشغب وقوات خاصة التابعة لشرطة حرس وافراد من جيش الدفاع الإسرائيلي ، بمداهمة بيوت المشتبهين وتوقيف 22 مشتبها، منهم من سكان شرقي اورشليم القدس، الذين قاموا ببيع وتجارة الأسلحة إلى العميل السري من قبل الشرطة.

تشغيل العميل السري جاء بعد ان عزز منصبة بين المشتبهين، ؛وكسب ثقتهم، مما أدى إلى عقد العشرات من الصفقات المختلفة في مواقع مختلفة في شرقي اورشليم القدس ومنطقة يهودا والسامرة .


 من خلال النشاط قام العميل السري بشراء الاسلحة المختلفة من المشتبهين وفقا لما يلي: 

•11 عبوة ناسفة ، 3 منها ذات قدرة تشغيل عن بعد بقيم 15,000 شيكيل لكل عبوة.
• رشاشات من نوع FN - بقيمة 53،000 شيكل.
• 5 بنادق من طراز M-16 بقيمة 50,000 شيكل إلى 75,000 شيكل لكل بندقية.
• بندقية كلاشنيكوف بقيمة 42،000 شيكل.
• بندقيتين مصنعتين من نوع كارل جوستاف بقيمة 6000-9000 شيكل لكل بندقية.
• 14 مسدسا من انواع مختلفة- بقيمة 16,000 - 18,000 شيكل لكل بندقية.
• والمئات من أنواع مختلفة من الرصاص والذخيرة.

بعد تحليل في مختبر التحقيق الجنائي لشرطة اسرائيل، تبين أن الأسلحة سرقت أثناء ارتكاب مخالفات جنائية منها اقتحام البيوت وسرقتها.

كما وتم ضبط مبلغ نقدي في بيوت المشتبهين بقيمة تقارب ال 100.000 شيكل الى جانب ذخيرة ومخدرات من انواع مختلفة.

كما وتمت احالة المشتبهين للتحقيق معهم في وحدة التحقيق المركزية للواء اورشليم القدس والتي قامت بدورها لاحالتهم الى المحكمة للبحث في طلب الشرطة لتمديد توقيفهم على ذمة التحقيق.

* تفعيل العميل السري، يشكل ركيزة اساسية، لنشاط شرطة اسرائيل في مكافحة مخالفات تجارة الاسلحة غير القانوني، طيلة العامين الاخيرين خصوصا في شرقي اورشليم القدس بلداته المجاورة واحيائه، وذلك كجزء من النضال الصارم والحازم الذي تقوم به الشرطة بهدف منع العمليات الإرهابية والجرائم الكبرى، والحد من قدرة المجرمين على استخدام بيع وتجارة الاسلحة غير القانونية التي تستعمل غالبا لحل النزاعات الشخصية بين السكان.

مرفق أمر منع حظر النشر الذي اصدرته محكمة الصلح في اورشليم القدس. ووفقًا له يُحظر نشر أي تفاصيل او معلومات حول تفاصيل العميل السري، بما في ذلك اسمه ومكان إقامته وأي تفاصيل تعريفية أخرى عنه.

مرفق فيديو لرئيس فرع المخابرات في وحدة التحقيق المركزية لواء اورشليم،المقدم ، أودي ليفي.

مرفقة صور تصوير كريديت الشرطة