كنوز نت نشر بـ 11/03/2018 04:21 pm  



الوزير أردان يطالب بمعاقبة النائب عودة بسبب فضحه السياسة العنصرية في جنوب إفريقيا


عودة: إن كشفنا للوجه الحقيقي لحكام اسرائيل في الخارج يقضّ مضاجع الحكومة


حرّض وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، غلعاد إردان، على رئيس القائمة المشتركة، النائب أيمن عودة، بسبب جولة الأخير الى جنوب أفريقيا معتبرًا اياه قائد حملة المقاطعة من الداخل.


ووجه أردان رسالة مستعجلة الى لجنة الطاعة في الكنيست مطالبًا إياها معاقبة النائب عودة أثر مشاركته في سلسلة لقاءات في جامعات مختلفة في جنوب أفريقيا ومنها، مشاركته في نقاش عنوانه "معارضة من الداخل: مواطنو إسرائيل العرب فلسطينيون والنضال من أجل الديمقراطية، المساواة والعدل"، معتبرًا الأمر تحريضيًا.

أما من جهته رد النائب أيمن عودة، قائلًا: "وزراء حكومة اليمين العنصرية، يخشون كشفنا للوجه الحقيقي لدولة اسرائيل في الخارج، الأمر الذي يقود مضاجع الحكومة. أما نحن فسنستمر بعرض قضايانا أيضًا خارج المنصات من أعلى المنصات العالمية وعبر أهم الصحف لنوصل صوتنا المميز كأقلية قومية تُلاحق بقوانين عنصرية وبسياسة تمييز ممؤسسة". 

وأضاف عودة: "القائمة المشتركة طورت أدوات وأساليب عملنا وزادت من أهمية الممثل العربي فلسطيني مواطن الدولة، وهذا الواقع الجديد والذي علينا استغلاله بقوة لا يروق لحكام اسرائيل إسرائيل". وأنهى عودة: "علينا أن نتذكر دائمًا أن نضالنا بالأساس هو على أرض الوطن وأما باقي المنصات العالمية فهي مهمة ومكملة للنضال الأساس على أرض الوطن".