كنوز نت نشر بـ 03/03/2018 10:33 pm  


بيان صادر عن تجمع البعنة الوطني

تجمع البعنة: ندين الاعتداء على مدير المدرسة الثانوية وندعو إلى تهدئة الخواطر


يدين التجمع الوطني الديمقراطي في البعنة 
الاعتداء على مدير المدرسة الثانوية في البعنة، المربي د. محمد قاسم خليل، ويستنكر الحادثة المؤسفة التي استخدم بها العنف في حرم المدرسة الثانوية وضد مدير المدرسة. 

ويعتبر التجمع أن الاعتداء على حرم المدرسة ومدير المدرسة اعتداء على جميع أهالي البعنة بكل مركباتها وأطيافها إذ انه لا يوجد اي مبرر لاستخدام العنف من قبل أي فرد في أي ظرف كان. 


ويحذر التجمع من تكرار مّثّل هذه الاعتداءات المؤسفة وأثرها السلبي على الطلاب والعلاقات المتبادلة بين الهيئة التدريسية وأولياء أمور الطلاب، ويدعو الجهات المسؤولة في القرية للعمل سريعا على لجم هذه الظواهر ورأب الصدع لكي يشعر الطلاب والمعلمين بالأمان في الحرم التعليمي.
 
كما يدعو التجمع إلى تهدئة الخواطر ونبذ هذه الظواهر التي تسبب في تراجع المجتمع وتفتيت قيمه ونسيجه الاجتماعي بدلًا من المساهمة الحيوية في إحداث تغيير مجتمعي يغلب لغة الحوار والتسامح وفض النزاعات بأساليب حضارية. 

السبت الثالث من آذار 2018