كنوز نت نشر بـ 28/02/2018 05:03 pm  


عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل لوسائل للعلام العربية:


 مزيج خطير لمخدرات، وبلطة، وسكين ومبالغ اموال، ضبطت في سيارة شابين، اشتبه بهم انهم تاجروا ونشروا المخدرات في اورشليم القدس 


"كل من يحاول ويجرب حظه في تجارة المخدرات ونشرها، سيلقى يد من حديد ورد فعل صارم وسريع من قبل الشرطة، ليلقى نفسة تحت التوقيف والتحقيق وتقديمه للعدالة بما فيه مكوثه من خلف القضبان سجينا لفترات زمنية طويلة".. هذا ما قيل اليوم في الشرطة.

ليلة امس من خلال نشاط مبادر به، لفتت نظر افراد من الشرطة في حي ارمون هاناتسيف في اورشليم القدس، سيارة واثارت بهم الشكوك.

من خلال استجواب اولي للمشتبهين، تبين انهم يخبئون شيء ما في مركبتهم.

في تفتيش اجري فيما بعد، عثر افراد الشرطة، وفق الشبهات، على 25 كيس يحوي كل واحد مخدرات من نوع المريخواننا ومبلغ نقدي من المال 3,500 شيقيل.
كما وضبط من خلال التفتيش سكين وبلطة.


سيارة المشتبهين التي استعملاها ضبطت ولاحقا ستطلب الشرطة بمصادرتها.

كما وتم توقيف المشتبهين (26 ו 21عام) من مدينة اشكلون، واحالتهم الى محطة الشرطة "عوز" للتحقيق معهم بالشبهات المنسوبة لهم بالقيام بمخلافات استيراد بيع ونشر المخدرات الخطيرة، حيازة سكين بشكل غير قانوني ومخالفات اخرى.

كما وتبين من خلال التحقيق ان المشتبهين قاموا باستعمال التطبيق الذكي التلغراس ووصلوا خصيصا الى اورشليم القدس بهدف بيع ترويج ونشر المخدرات.
 *
شرطة اسرائيل ستواصل جهدها السامي وستعمل باصرار وعزيمة ودون كلل وستضرب بيد حديد كل خلية تحاول نشر المخدرات بهدف ابعاد المخدرات عن المجتمع والجمهور بما فيها القاصرين، واحالة المجرمين الى القضاء.
مرفقة صور كريديت الشرطة