كنوز نت نشر بـ 26/02/2018 08:55 am  



رئيس بلدية الطيبة معقبا على تولي القاضي علاء مصاروة قضية 4000


القاضي علاء مصاروة ابن مدينة الطيبة،قاضي محكمة الصلح في تل ابيب سيدير اليوم الاثنين ولأول مرة جلسات المحاكمات في ملف 4000 قضية الفساد نتنياهو-بيزك


رئيس بلدية الطيبة المحمي شعاع منصور مصاروة قال

القاضي علاء مصاروة مثل يحتذى به ، هو وكثيرون آخرون في الطيبة هم الوجه الطيب والحقيقي لبلدنا الحبيب. لا استغرب من قرار توليه ملف هذه القضية الشائكة ، فالقاضي علاًء بالتأكيد على قدر هذه المسؤولية واكبر وانا على ثقة ان قرار رئيس محكمه الصلح بتل ابيب أفيحاي دورون منح القاضي علاء مصاروة ألَّبت بملف الاعتقالات بملف له تأثير مباشر على مستقبل رئيس الحكومة السياسي والشخصي هي شهادة شرف نعتز بها كأقلية عربية بالبلاد بشكل عام وأهالي الطيبة بشكل خاص.

وجاء من  المتحدث باسم شرطة اسرائيل لوسائل الاعلام العربية:

 " *قضية 4000 -بيزيك" 


التحقيق المشترك لهيئة الاوراق المالية والوحدة القطرية للجرم الاقتصادي في لاهاف 433 في هذه القضية مستمر

تمام الساعة 08:30، سوف يمثل كل من: نير حيفيتس، ستيله هيندلر، ايلي كامير، شاؤول وايريس الوفيتش في محكمة الصلح في تل ابيب للبث في طلب الشرطة لتمديد توقيفهم على ذمة التحقيق.

 التحقيق في القضية مستمر.حسب بيان الشرطة .

هذا وكشف تقرير للقناة العاشرة الإسرائيلية، مساء الأحد، أن قاضية في محكمة الصلح في تل أبيب، نسقت مع محقق سلطة الأوراق المالية في “الملف 4000″، تمديد اعتقال المشتبه بهم في قضية (“بيزك” – “واللا”)، من خلال مراسلات هاتفية على تطبيق “واتساب”.

وفي أعقاب الكشف، عزلت القاضية نفسها عن النظر في تمديد اعتقال المشتبهين، يوم الإثنين.

وجاءت المراسلات بين المحقق والقاضية على النحو التالي:

المحقق: “الأخبار السارة هي أنّ أور (نجل مالك شركة بيزك، ألوفيتش)، وعميكم شورير (نائب المدير العام للشركة) ، سوف يتم إطلاق سراحهم غدًا، عليك أن تبدي متفائلة”.

القاضية: “لقد بدأت بالبحث عن التعبير المناسب لمفاجأة مطلقة”.
المحقق: “ستيلا هندلر (المديرة العامة لـ”بيزك”) وأيريس (زوجة ألوفيتش) سوف يُطلب تمديد اعتقالهما لبضعة أيام غدا، سيطلبوا 3 أيام – أنت بالتأكيد، بالتأكيد يمكنك أن تعطي يومين”.


القاضية: “أنت تواصل الكشف لي عن كل شيء، سوف اضطر إلى أن أعمل على أن أبدو متفاجئة حقًا”؛ “ربما المخطط الذي فكرنا به ليس بعيدا عن الواقع …”.

المحقق: “كلفني ذلك دمًا، كادوا أن يضربونني أو يعتقلونني في (لاهاف)”.

وأكدت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن وزيرة القضاة، أييليت شاكيد، بحثت مع رئيس المحكمة العليا، إستر حيوت، ملابسات الحادثة، وقررتا أن يتوجهن إلى مسؤول الشكاوى ضد القضاة، لطلب توضيحات عن الحادثة، والتصرف، لاحقًا، وفقا لنتائج التحقيق.

وأوضح رئيس محكمة الصلح في تل أبيب، المعنية بالنظر بطلب تمديد اعتقال المشتبهين، أنه تم تحويل جميع القضايا المتعلقة بالملف 4000 أمام القاضي علاء مصاروة. وبالإضافة إلى ذلك، أبلغ رئيسة المحكمة العليا بأنه حتى انتهاء عملية التحقيق أمام مسؤول المظالم المعني بالشكاوى ضد القضاة، لن تكون هناك جلسات استماع للقاضية التي تم إيقافها عن العمل.
وكان من المقرر عقد جلسة استماع أخرى، غدا، للنظر في تمديد الحبس الاحتياطي لشاؤول ألوفيتش، ابنه أور، عميكام شورير وستيلا هندلر، برآسة القاضية بوزنسكي – كاتس، التي أجرت المراسلات مع محقق سلطة الأوراق المالية، ولكن بعد الكشف عن المراسلات ستعقد جلسات الاستماع بحضور القاضي مصاروة.

يذكر أن هيئات الدفاع عن جميع المشتبهين في “الملف 4000″، طالبت بالإفراج عن موكليهم، حيث قال المحامي عن ألوفيتش، إن “المراسلات بين القاضي وممثل سلطة التحقيق تلوث العملية القانونية وتتطلب الإفراج الفوري عن موكلي. والحدث غير مسبوق يتطلب تحقيقا شاملا وعميقا واستنتاجات قاسية”.

هذا وعلّق وزير الامن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، على حسابه الشخصي على “تويتر” بالقول: “أتوقع من رئيسة المحكمة العليا أن توقف القاضية بوزنسكي – كاتس فورًا عن العمل؛ يجب ألا ندع الجمهور يفقد الثقة بالنظام القضائي”.

وكان المستشار الإستراتيجي لمالك شركة بيزك، إيلي كمير، قد خضع لتحقيقات مكثفة منذ صباح اليوم الأحد، في إطار التحقيقات في “الملف 4000” (ملف “بيزك” – “واللا”)، ومددت محكمة الصلح في تل أبيب فترة حبسه الاحتياطي لمدة 5 أيام في وقت سابق، من مساء اليوم، بعد أن طالبت الشرطة بتمديد الاعتقال 8 أيام.

ومن المتوقع أن يقدم رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، يوم الجمعة المقبل، إفادته فيما يتعلق بقضية الغواصات “الملف 3000″، كما سيتم استجوابه على ما يبدو، تحت طائلة التحذير، حول “الملف 4000″، ويحتمل أن يتم تأجيل التحقيق مع نتنياهو بسبب رحلته إلى واشنطن، المقررة يوم السبت.

القاضي علاء مصاروة


المحامي شعاع منصور مصاروة