كنوز نت نشر بـ 20/02/2018 02:39 pm  

 بمشاركة الآلاف

افتتاح مؤتمر الريادة النسائيّة من قبل وكالة المصالح التجاريّة الصغيرة والمتوسطة في وزارة الاقتصاد


وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين، أعلن في افتتاح المؤتمر: "في الأيّام القريبة ستقام لجنة استشاريّة لوزير الاقتصاد والصناعة لتعزيز الريّادة النسائيّة، ستعمل اللجنة على تحديد العوائق وتوصي بشأن الأدوات اللازمة لزيادة الحضور النسائي في عالم الريّادة. التوصيات ستقدّم لطاقم "صافي المصالح التجاريّة" المشترك ما بين وزارتي الاقتصاد والمالية"

عرض ران كفيتي، مدير وكالة المصالح التجاريّة الصغيرة والمتوسطة في وزارة الاقتصاد والصناعة، معطيات من المسح الجديد الذي أجري في موضوع الرّيادة في أوساط النساء في اسرائيل. وتشير المعطيات إلى أنّ 43% من النساء معنيّات باقامة مصلحة تجاريّة مستقلة، مقابل 54% من الرجال، كذلك فانّ 56% من النساء تعتقدن أنّ القدرة على العمل في ساعات مرنة هي الحافز المركزي لفتح مصلحة تجاريّة مستقلة. ويتضح من المسح أيضًا أنّ نصف النساء اللواتي يمتلكن مصلحة تجاريّة مستقلة لديهن لقب أكاديمي، مقابل 30% في أوساط الرجال.


وقال كفيتي إنّ وكالة المصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة ستزيد دعمها لغاية 75% في الدورات المعدّة للنساء اللواتي يمتلكن مصالح تجاريّة والتي تنظّم بواسطة مراكز معوف. كما ستفتتح الوكالة دورة تشبيك للنساء لتعلم هذا المجال.

الندوة المركزية في المؤتمر ضمّت كل من ايريس لفينشتين، مديرة النظام الصحي في مستشفى فولفسون، وعضو الكنيست اييلت نحمياس، رئيسة اللوبي لتطوير الصناعة في اسرائيل، والحاخامة عدينا بار شالوم، مؤسّسة الكليّة الدينيّة في القدس والحائزة على جائزة اسرائيل، والمحاسبة ايريس شطرك، نائبة الرئيس والمرشحة لرئاسة نقابة المحاسبين في اسرائيل ومؤسّسة ومديرة شريكة في شركة شطرك شطرك للمحاسبة، ويفيت غرينبرغ، رئيسة G مجموعة الاتصالات والشريكة في شبكة ستيماتسكي. وفي اطار الندوة طلب من المشاركات التعقيب على أقوال الحاخام كلنر. الحاخامة عدينا بار شالوم قالت: "ردّة فعل النساء من جمهور الحريديم على ذلك كانت جيّدة جدًّا. ليس هناك نساء مستعدّات لطأطأة الرأس عند سماع أقول كهذه. اليوم نحن لا نتوجّه لرجال دين لاستشارتهم أين نعمل نحن نقرر ذلك بأنفسنا، والفتيات من جيل 14 يتحدثن عن الاكديميا".