كنوز نت نشر بـ 19/02/2018 07:47 pm  



ضمن دورات عام 2018: 


دورة متقدمة في الإعلام الالكتروني والصحافة المطبوعة في "إعلام" 


•الدورة اختتمت بتوزيع شهادات على المشاركين وايضًا تعهد بتقديم منح لهم لأعمال تقدم لمشروع المركز الإعلامي المفتوح. 


كنوز نت | الناصرة | نظم مركز "إعلام" مؤخرًا وضمن عمل المركز للتثقيف والمهننة الصحافية تعزيزًا لحرية التعبير والعمل الصحافيّ دورة متقدمة في الإعلام الالكتروني والصحافة المطبوعة- التغطية من خلال المنصات المتعددة، الفيديو باستخدام الهاتف المحمول، وصياغة القصص المحلية لجمهور دولي.


وجاءت الدورة بتنظيم من مشروع المركز الاعلامي المفتوح، الممول من الاتحاد الأوروبي، واستهدفت جمهور الصحافيين والمحررين الفلسطينيين في اسرائيل، حيث امتدت على مدار يوميّن وشارك فيها قرابة الـ 24 مراسل وصحافي.


وغطت الدورة مواضيع مختلفة منها؛ ادارة المنصات الاعلامية المتعددة، ورواية القصة المحليّة لجمهور عالمي، وكيفية التعامل مع المحتويات التي ينتجها المستخدمون، والتركيز على انتاج مضامين تساعد على زيادة المشاهدة وبالتالي زيادة الدخل.


وقام بالتدريب كل من المختصيّن انثوني هيدلي، وهو من كبار منتجي مركز الاعلام المفتوح، ولاكثر من 25 عاماً عمل في مجال الانتاج التلفزيوني وبالتالي قدّم للمشاركين الكثير من الخبرات والمعارف الحديثة في مجال الانتاج. 


وعمل هيدلي مع شبكة CNN، و Canal +، والجزيرة الانجليزية ووكالة الصحافة الامريكية AP. كما وعمل في العديد من الدول منها فلسطين واسرائيل والاردن وروسيا وجورجيا واكرانيا وارمينيا واذرابيجان. 


كما وقدّمها إلى جانبه الصحافي وليد بطراوي، وهو اعلامي فلسطيني، يقيم في رام الله، ويعمل حالياً مدربا ومستشاراً في مجال الاعلام والاتصال وله مقال اسبوعي في صحيفة "الايام" الفلسطينية بعنوان "ومضات". 


بطراوي، ومنذ ان بدأ العمل في مجال الاعلام عام 1991، استطاع ان يكتسب مهارات في المجالات الاعلامية المختلفة من صحافة مكتوبة واذاعة وتلفزيون، اضافة الى امتلاكه مهارات عالية في مجال التدريب. منذ عام 2012 وحتى عام 2017 عمل مديرا لمؤسسة "بي بي سي ميديا اكشن" الذراع التنموي لهيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" في فلسطين. قبل ذلك عمل نائباً لمدير شبكة "انترنيوز" في فلسطين. 


يُشار إلى أن الدورة، التي انتهت بشهادات قيّمة وعقود مع المشاركين لتقديم أعمالهم مقابل منح معيّنة من مركز الإعلام المفتوح، افتتحت بحوار خاص وشيق مع الملحق السياسي للاتحاد الاوروبي في اسرائيل، مايك چليچر، الداعمين والممولين للمشروع حيث تطرّق المندوب خلال كلمته الى دور الاتحاد الأوروبي في عملية السلام ودورهم بدعم مشاريع مختلفة في المجتمع المدني، وإلى قضايا سياسية مختلفة وموقف الاتحاد الأوروبي منها. 


بقي أن نشير ايضًا إلى أن مشروع "مركز الإعلام المفتوح" يهدف إلى زيادة المهارات المهنية للصحفيين ومديري وسائل الإعلام ودعم إنتاج المواد السمعية والبصرية والالكترونية في بلدان الجوار الأوروبي، مما يساهم في تطوير وسائل الإعلام المستقلة . وينفذ المشروع من قبل اتحاد بقيادة مؤسسة طومسون، بما في ذلك المنظمات الإعلامية الأوروبية مثل فرنسا ميديا موند، ومركز الصحافة الأوروبي و فري برس أونليميتد.

تصوير مركز اعلام .