كنوز نت نشر بـ 17/02/2018 06:06 pm  



في مركز التّمكين الأسريّ في دار البلديّة: إطلاق دورة للإرشاد الأسريّ والعلاقات الزّوجيّة




عمّم النّاطق الرّسميّ لدار البلديّة في مدينة باقة الغربيّة، الطّيّب غنايم، خبرًا حول إطلاق دورة إرشاديّة للعلاقات الزّوجيّة والوالديّة في مركز التّمكين الأسريّ:

 
أطلق مركز التّمكين الأسريّ في دار البلديّة في مدينة باقة الغربيّة، أوّل أمس، الخميس، دورةً إرشاديّة تتمحورُ مواضيعها حول العلاقات الزّوجيّة والوالديّة، تمرّرها موجّهة المجموعات المختصّة بشؤون العائلة، الوالديّة والعلاقات الزّوجيّة، السّيدّة رباب كوربي.

وتشاركُ في الدّورة نساءٌ باقيّات ممّن يرغبن بزيادة الوعي والثّقافة في موضوعات السّلوكيّات الأسريّة الإيجابيّة، وتحسين العلاقات الزّوجيّة، في ظلّ العصر الرّقميّ الضّاغط، الذي وَلَّدَ مشاكل أسريّة ذات خصوصيّة جديدة، تحتاجُ لأدوات معرفيّة جديدة للتعامل معها.

ومن هنا، ارتأى مركز التّمكين الأسريّ، بإدارة العاملة الاجتماعيّة، مَلَك مواسي، أن يعزّز من المساقات الإرشاديّة التّوعويّة في حقل السّلوكيّات الأسريّة والزّوجيّة والوالديّة، وهذه هي إحدى أولى الخُطى على هذا المسار.


وأشارت مواسي، إلى أنّ "هذه الدّورة، ابتداءً من اللقاء الأوّل فيها، لاقت استحسان المشاركات، اللواتي جِئْنَ مدفوعات بكثير من الحماس والرّغبة في تحصيل إجابات لأسئلة يبحثن عن أجوبة لها".

وبارك رئيس بلديّة باقة الغربيّة، المحامي مرسي أبو مخّ هذا المسار الإرشاديّ التّوعويّ الذي يطوّره مركز التّمكين الأسريّ، واعدًا بتعزيز دور قسم الخدمات والشّؤون الاجتماعيّة، للحاجة الماسّة في مجتمعنا لسلّة الخدمات التي يقدّمها.

ويمنحُ قسم الخدمات والشّؤون الاجتماعيّة في دار البلديّة في مدينة باقة الغربيّة، طيفًا واسعًا من الخدمات التي تصبّ في مصلحة المواطن، ابتداءً من توفير خدمات استشارة وإرشاد، مرورًا بتوفير عاملات اجتماعيّات تقدّم الخدمةَ للمواطنين الباقيّين، وانتهاءً بتنفيذ برامج اجتماعيّة مختلفة.