كنوز نت نشر بـ 06/02/2018 03:25 pm  



والدة عبد عاصي منفذ عملية اريئيل : اطلب منه تسليم نفسه فورا


والدة الشاب عبد عاصي منفذ عملية أريئيل :" كان يعاني من مشاكل وبعد ١٤ عاما عاد ليقول لي انه إبني وكان كثير المشاكل والمتاعب وقد حذرت مرارا من تصرفاته ولا يحق له ابدا ان يأخذ القانون ليده ويؤذي أحدا وأدعوه ان يسلم نفسه للشرطة بأسرع وقت .



"انا لم اربيه واخر مره التقيت به قبل 4 سنوات , الشرطة طلبتني امس للتحقيق واعلموني انه قام بعملية ولا يعيش معي , انا ضد ما قام به ولا يوجد له حق ان يؤذي اي شخص , ولكن لا اعرف عنه شيء ولا ادري ما حصل , عندما طلبتني الشرطة تفاجئت , سألوني عنه وقلت لهم لا اعرف شيء عنه", هذا ما قالته والدة الشاب عبد عاصي المشتبه بتنفيذ عملية الطعن امس الاثنين في اريئيل وراح ضحيتها مستوطن يهودي . 
واضافت والدته التي تسكن في البلاد :"انا ربيته شهرين وبعدها دهب الى والده وعاد بعد 16 عاما مدعيا انه ابني فطلبت ان يقوم بفحص من اجل التأكد ورفض ذلك , ووصل الى عائلتي وافتعل الكثير من المشاكل ".
واردفت:" اطلب منه تسليم نفسه لانه لم يستفيد ابدا مما فعل بل دمره ولا يوجد له اي حق بما فعل وعليه تسليم نفسه فورا".