كنوز نت نشر بـ 16/01/2018 01:05 pm  



منتخب فلسطين لكرة القدم يسحق تايلند بـ 5 اهداف مقابل هدف 1


حقق المنتخب الفلسطيني الوطني الأولمبي، إنجازاً تاريخياً هو الأول من نوعه، بعدما نجح في التأهل للدور ربع النهائي، من بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً المقامة في الصين، عقب فوزه الكاسح على نظيره التايلندي 5-1، اليوم الثلاثاء.

 
ورفع الفدائي الأولمبي رصيده إلى أربع نقاط، في المركز الثاني للمجموعة الثانية، متفوقاً بفارق الأهداف على منتخب كوريا الشمالية الذي خسر أمام اليابان المتصدرة بنتيجة 3-1.

ويلاقي المنتخب الفلسطيني الوطني في دور الثمانية، شقيقه القطري، متصدر المجموعة الأولى بتسع نقاط، يوم الجمعة القادم.

الفدائي الأولمبي قدّم شوطاً أول قوياً للغاية، سيما أنه كان يلعب على فرصة الفوز فقط من أجل العبور للدور الثاني، بشرط خسارة كوريا الشمالية، وهو ما تحقق في نهاية المطاف.

وافتتح مهند فنون التسجيل للفدائي، من تسديدة صاروخية، في الدقيقة 15، عجز الحارس التايلندي عن صدها.


وضاعف المهاجم عدي الدباغ النتيجة بهدف ثانٍ في الدقيقة 26، مستغلا تمريرة بينية متقنة، من محمد دوريش، محرزاً هدفه الثاني في البطولة الآسيوية.

وترجم محمود يوسف سيطرة الفدائي المطلقة على أحداث الشوط الأول، بهدف ثالث عند الدقيقة 30، وبعدها بدقيقتين أحرز محمد دوريش الهدف الرابع للفدائي، من هجمة منظمة.

غير أن المنتخب التايلندي نجح في تقليص الفارق بهدف وحيد، في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الحصة الثانية، دخل المنتخب التايلندي بقوة، وضغط على خطوط منتخبنا الوطني الذي تراجع للدفاع، معتمداً على الهجمات المرتدة، التي كاد عدي الدباغ أن يسجل من إحداها هدفه الثاني في المباراة، غير أن كرته ارتطمت بالقائم.

وقبل دقيقتين من نهاية اللقاء، تمكن البديل شهاب القنبر من تعزيز النتيجة بالهدف الخامس، بعد انفراده بالحارس التايلندي.