كنوز نت نشر بـ 27/12/2017 11:47 am  


في خطوة غير مسبوقة : تأسيس مجلس نسائي في النقب


النائبة توما- هذه خطوة غير مسبوقة

اماني ابوزايد- انوي الترشح في الانتخابات القادمة للمجلس البلدي في رهط

موقع كنوز نت | من: سليمان ابوزايد

نظمت جمعية سدرة في النقب ومؤسسة ايتاخ-معك الحقوقية اليوم الثلاثاء، مؤتمر ضمن مشروع "انت في صلب الحدث" واعلنت خلاله تأسيس مجلس نسائي في النقب، بهدف العناية بشؤون النساء الحقوقية والاجتماعية وتمكينها من التمثيل السياسي على كافة الاصعدة في المجالس المحلية والكنيست مستقبلا. 

وقد شارك لفيف من الشخصيات النشيطة سياسيا واجتماعيا في المؤتمر، وبرز النائبان عيده توما سليمان ويوسف العطاونة وعضو المجلس البلدي في رهط عطا ابو مديغم والناشطة خضرا الصانع ورائد ابو القيعان والمستشارة كوثر الصانع.


امل النصاصرة مديرة جمعية سدرة – رحبت بالحضور وسردت سيرورة المشروع الذي دام عامين- خلال مشروع المرأة في صلب الحدث اجتازت المشاركات ورشات عمل وتأهيل في سنتين ال2016 و2017 وشارك في المرحلة الاولى للمشروع 250 امرأة من شتى القرى المعترف بها وغير المعترف بها في النقب، وبعدها اكملنا المشوار مع 100 امرأة لتأهيلهن وتدريبهن لخوض الحياه السياسية والتزود بالأليات والقدرات.

المحامية انصاف ابوشارب، ايتاخ-معك - نعلن عن تأسيس المجلس النسائي النقباوي الاول في البلاد والذي سيكون بمثابه الاطار العام الذي ستعمل النساء من خلاله في الساحة السياسية في النقب، نحن اليوم قادرات على خوض أي حلبة ان كانت، النساء العربيات البدويات بإمكانهن تشغيل أي اطار ان كان، وخاصة السياسية من خلال خوض الانتخابات البلدية وقد يكون خلال قوائم قائمة او قائمة سياسية نسائية، وايضا اقامة لجان وهيئات نسائية في القرى غير المعترف بها لتكون عونا على التحديات التي يمر بها المجتمع العربي في القرى الا انها تعمل بمنظور نسائي سينشط النساء ضمنه لخوض الانتخابات للمجالس المحلية وممارسة حقهن الديمقراطي في الترشيح.

النائبة توما- هذه خطوة غير مسبوقة، تأسيس مجلس نسائي لنساء النقب خطوة مهمة جدا، على النساء ان يكن حاضرات وفي صلب الحدث وكل حدث، واقصد ان اكون موجودة وواعية لما يحدث ايضا فكريا ودراية، على المرأة ان تكون لها كلمة واضحة في طرح الحلول في القضايا المركزية، مثلا في قضية العنف المستشري وايضا في الحق على المسكن وهدم البيوت، وجزء من التغيير، ان تختار المرأة بإرادتها وحريتها من يمثلها في الانتخابات وتنتخبه.

العطاونة- نبارك هذه الخطوة الجريئة والاعلان عن مجلس نسائي في النقب، بدورنا سوف ندعم هذا المجلس، ندرك الحاجة الماسة للالتفاف والتلاحم، نحن نواجه تحدي مع سياسات الدولة العنصرية وخاصتا في النقب وتحديات اجتماعية اشكل عام، لذا لا مناص من عمل ونضال مشترك.


وقد اعربت اماني ابوزايد في مداخلتها عن عمق برنامج التأهيل الذي اجتازه خلال العام من محاضرات وورشات عمل، وفي وقت سابق اعلنت بأنها تنوي الترشح لعضوية المجلس البلدي في رهط، حيث ترى اهمية قصوى لمشاركة النساء في طرح القضايا ونقاشها.



تصوير| شاكر الصانع
































صور من المؤتمر