كنوز نت نشر بـ 10/12/2017 01:09 pm  


الشرطة الاسرائيلية تمنع الشيخ كمال خطيب من الصلاة في الأقصى



قال الشيخ كمال خطيب، إن الشرطة الإسرائيلية، منعته، اليوم الأحد، من الدخول إلى المسجد الأقصى، لأداء صلاة الظهر، أثناء تواجده في القدس المحتلة للمشاركة في لقاء قيادات لجنة المتابعة العليا بالقيادات المقدسية، للتباحث في تداعيات إعلان ترامب القدس عاصمة للمؤسسة الإسرائيلية.

وأضاف الشيخ كمال، عبر تصريح نشره على صفحته في “فيسبوك”: “من اللحظة الاولى من وصولنا الى باب الاسباط برزت مظاهر الاستفزاز بالكلام والاستعراض من قبل ضباط وافراد الشرطة” .


وتابع الشيخ كمال: “سيظل المسجد الاقصى مسجدنا لنا ولنا وحدنا وسيزول عنه رجس الاحتلال وسترحل عن أبوابه الغربان وإن طال الزمان”.

ويلتقي الشيخ كمال خطيب، رئيس لجنة الحريات في الداخل الفلسطيني وقيادات الداخل الفلسطيني ولجنة المتابعة العليا، في الاثناء، بقيادات سياسية ودينية مقدسية، للتباحث في تداعيات “إعلان ترامب” الأربعاء الماضي، إعلان القدس المحتلة عاصمة للمؤسسة الإسرائيلية، حيث سيخرج المجتمعون بموقف رافض موحد لهذا القرار المشؤوم وبحث الفعاليات القادمة في مواجهة القرار.