كنوز نت نشر بـ 30/11/2017 11:19 am  


 لهيب حبك

بقلم : شاكر فريد حسن


لهيب حبك يحرقني
ويكويني
رددت على مسامعي
اتحبني يا
حبيبي ؟!
فأنا تجاوزت هذا
السؤال
لاني اخترع لك
كل يوم
في قلبي وروحي
حباً وعشقاً
وارسم لوحة فنية
لهذا العشق الجنوني
حتى اذا غبت عن عيني
رحت استلهم واعيش
هذا الحب
في خافقي
فعلى ذراعك وبين يديك
يا حبي
 غفوت الليلة
عشت أجمل لحظات
العمر
فقت من حلمي
وركضت وراء الفراشات
وشممت زهور حديقتي
المكسوة بندى الصباح
فغدوت شذا من
ريحانة
ورقة جناح من
فراشة