كنوز نت نشر بـ 24/11/2017 06:41 pm  


الحزب الديمقراطي العربي يستنكر بشدة جريمة تفجير مسجد في سيناء


عمم الحزب الديمقراطي العربي في البلاد بيانا استنكر من خلالة الجريمة الارهابية التي ارتكبتها العصابات الارهابية الماجورة ضد المصلين يوم الجمعة في مسجد قرية الروضة شمال سيناء التي ذهب ضحيتها مايقارب المائتين من المواطنين المصريين الابرياء خلال تأديتهم صلاة الجمعة داخل المسجد .

واضاف رئيس الحزب الديمقراطي العربي المحامي طلب الصانع بان هذا العمل الارهابي الاجرامي يعكس عقلية ظلامية دموية معادية للقيم الانسانية ، تفكر خارج المنطق البشري مما يستوجب تظافر جهود دولية لمواجهة هذة العصابات المتوحشة التي لا تردعها قدسية الحياة ولا حرمة المساجد .


وأعرب المحامي طلب الصانع عن تعازيه الحارة لجمهورية مصر العربية شعبا ، حكومة ورئيسا ومشاطرتهم مصابهم الاليم مع التمنيات بالشفاء العاجل للجرحى ، مؤكدا على الثقة الأكيدة بقدرة مصر وجيشها الباسل وقيادتها الحكيمة في مواجهة تلك العصابات المأجورة والانتصار عليها والحفاظ على مصر قلب الامة العربية النابض .