كنوز نت نشر بـ 18/11/2017 01:29 pm  


النائب زهير بهلول في زيارة تضامنية الى تجمع بدو عين الحلوة المهدد بالتشريد

 
قام النائب زهير بهلول هذا اليوم بزيارة تضامنية الى تجمع اهالي بدو عين الحلوه التي تقع في منطقة واد المالح 20 كم شرقي مدينة طوباس.

جاءت زيارة النائب بهلول في اعقاب نية الحكومة الاسرائيلية باغلاق ومصادرة 3000 دونماً من أراض الأغوار في منطقة عين حلوة وتشريد السكان البدو منها، على الرغم من أنهم يمتلكون وثائق رسمية تثبت ملكيتهم للأراضي الزراعية في المنطقة قبل قيام الدولة.

هذا وقد اكد النائب زهير بهلول التزامه وتجنده لهذه القضية الانسانية مطالبا الحكومة بالكف عن ملاحقة سكان عين الحلوة.


واضاف النائب بهلول ان ما تقوم به الحكومة يعتبر نهبا وسلبا لاراضٍ فلسطينية من شانه ان يحدث توترا خطيراً، كما وقام بتوجيه الشكر لكل الجمعيات والنشطاء والمتضامنين للتصدي لهذا المخطط الخطير باخلاء سكان عين الحلوه وتشريدهم.

هذا وقد شارك في هذه الزيارة كل من اعضاء الكنيست عيساوي فريج وموسي راز بالاضافة الى النائب عن محافظة طوباس في السلطة الفلسطينية ونشطاء يساريين وممثلي جمعيات حقوقية.