كنوز نت نشر بـ 14/11/2017 03:42 pm  



وزارة الصحة : إياكم والسماح لأطفالكم تجهيز ال "סליים" بمواد التنظيف ومساحيق الغسيل فقد يتعرضوا لتسمم خطير


حذرت وزارة الصحة بالتعاون مع المركز القطري للمعلومات حول التسمم في مستشفى رمبام , جمهور المواطنين من استخدام الاطفال في البيوت مواد تنظيف بيتية ومواد كيماوية بغرض اللعب وتجهيز ال "סליים" وهي مادة متعارف عليها لدى الاطفال ويكثرون من اللعب فيها واعدادها .

وفي بيان نشرته وزارة الصحة عبر موقعها على الانترنت اشارت الى انه في الاونة الاخيرة تعاملنا مع ظاهرة استعمال الاطفال لمواد تنظيف بيتية ومساحيق غسيل بهدف تجهيز مادة ال "סליים" وهي مادة صمغية تشبه ال (פלסטלינה - المعجونة ) بهدف اللعب بها .

واشارت الوزارة الى ان مراحل اعداد ال "סליים" تشمل خلط مواد مختلفة مثل : الصمغ , مطري شعر , رغوة حلاقة , مسحوق للغسيل ومطري غسيل , التي تحتوي على المواد الكيميائية الخطرة وعلى رأسها مادة ال בוראקס (Borax ).

وحذرت الوزارة من مادة ال בוראקס (Borax ) وقالت ان ابتلاع الاطفال الصغار والرضع لهذه المادة , أو تكرار تعرض الجلد للمادة يمكن أن يسبب تسمما خطيرا, وعليه يجب ابعاد هذه المواد عن متناول ايدي الاطفال الصغار والرضع في البيوت وعدم استعمالها لاغراض اللعب او الابداع .

واشارت الوزارة ايضا في بيانها انه من المعروف أن مساحيق الغسيل تسبب تهيج الجلد والأغشية المخاطية.


وناشدت الوزارة جمهور الاهالي اتخاذ بعض السبل التحذيرية لمنع حالات تسمم الأطفال من مختلف المواد في المنزل , ونشرت بعض الارشادات والنصائح لتفادي مثل هذه الحالات:

- وضع المنظفات والمواد الكيميائية الأخرى بعيدا عن متناول الأطفال - في مكان مرتفع او مغلق , ومباشرة بعد استعمالها يجب التأكد من وضعها مرة أخرى في مكانها وإغلاق الحاوية او العلبة .

- من المستحسن شراء مواد التنظيف البيتية فقط في حزم صلبة يصعب على الأطفال فتحها .

 - الحرص على إبقاء المنظفات في عبواتها الأصلية وإغلاق الحاوية - العلبة.

- لا تخزن المنظفات أو المواد الكيميائية الأخرى في زجاجات الشرب، حتى لو كانت العبوات مكتوب عليها "مواد سامة" - فالأطفال لا يعرفون القراءة بطبيعة الحال.

 - لا تخزن المنظفات أو المواد الكيميائية الأخرى بالقرب من المنتجات الغذائية أو بكاسات الشرب.