كنوز نت نشر بـ 18/10/2017 06:50 pm  



بيان تضامن مع الأخ المحامي والكاتب جريس بولص عضو الإتحاد العام لكتاب العرب الفلسطينيين 48


يدين الاتحاد العام للكتاب العرب الفلسطينيين 48، الاعتداء على مكتب الأخ المحامي والكاتب جريس بولص، عضو اتحاد الكتاب

ويبدو أن العنف المستشري في مجتمعنا العربي وللأسف الشديد بات لغةً تحاول أن تحل مكان الحوار وتهدف لقمع حرية التعبير، وتصفية الحسابات إزاء أي موقف بالعنف والترهيب.


ونحن نعرف الأخ المحامي الكاتب جريس بولص بنزاهة سلوكه، ونظافة مواقفه الوطنية والقومية والإنسانية، وشجاعته بطرح مواقفه السياسية على جميع الأصعدة


ونرى أن الاعتداء العنيف على بيته ومكتبه وممتلكاته، هي دليل على جبن وضعف فاعلها، بغض النظر عن الجهة التي قامت بهذا الاعتداء السافر.
ونرى بظاهرة العنف المتزايدة في الآونة الأخيرة في مجتمعنا العربي، حالةً خطيرة، سوف يؤدي استمرارها وتزايدها إلى تفكيك المجتمع والقضاء على منجزاته، ويهدد حاضره ومستقبله.

كما أننا نندد بتقاعس الشرطة بتأدية واجبها اتجاه ظاهرة العنف في الوسط العربي، قياسًا بما تقوم به اتجاه أي اعتداء عنيف يجري داخل المجتمع اليهودي الإسرائيلي.

وأخيرًا نتمنى كل الخير للأخ والزميل المحامي والكاتب جريس بولص، ونهنئه لسلامته وسلامة أسرته، ونطالب وإياه بالقبض على الجناة الذين قاموا بهذا الاعتداء.
                              

  الإتحاد العام للكتاب العرب الفلسطينيين 48