كنوز نت نشر بـ 13/09/2017 09:50 am  

الأناضول


عباس يتسلم توقيعات مليون طالب فلسطيني للمطالبة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي


تسلم الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، رسالة تحمل توقيعات مليون طالب فلسطيني، تطالب بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

وقال الرئيس الفلسطيني إنه سيحمل هذه الرسالة إلى الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، خلال مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة الدولية، الشهر الجاري، بحسب الوكالة الفلسطينية الرسمية للأنباء (وفا).

وشدد على أن هذه الرسالة تؤكد "إصرار شعبنا على نيل حريته واستقلاله، والدور الهام لطلاب فلسطين وسعيهم لاستقلال بلادهم وبناء مستقبل مشرق لشعبهم".

وفي أواخر أغسطس/ آب الماضي أعلنت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية عن انطلاق "الحملة المليونية الطلابية"، لجمع توقيعات مليون طالب وطالبة من جميع المدارس الفلسطينية، للمطالبة باستقلال فلسطين.


وكان غوتيريش زار الأراضي الفلسطينية وإسرائيل، أواخر الشهر الماضي، في أول زيارة له منذ تسلمه منصبه، خلفا لـ"بان كي مون"، مطلع يناير/ كانون ثانٍ الماضي.

وشدد غوتيريش على التزام الأمم المتحدة بحل الدولتين لتحقيق السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل، مشددا على أن الاستيطان الإسرائيلي يمثل عقبة أمام حل الدولتين.

والمفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي متوقفة، منذ أبريل/نيسان 2014؛ جراء رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والقبول بحدود 1967 كأساس للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.

وأعلن مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير رياض منصور، الأحد الماضي، أن الجانب الفلسطيني أعد 16 مشروع قرار، لإقرارها في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، المقرر انطلاقها في العشرين من الشهر الجاري.

وقال منصور إن الرئيس عباس سيتناول في خطابه، ضمن أعمال الجمعية العامة، قضايا عديدة، أبرزها؛ تقييم الوضع السياسي خلال العام الماضي، والآفاق والإمكانيات لإحياء عملية سياسية مجدية.