كنوز نت نشر بـ 03/09/2017 02:51 pm  


بالأرقام ...المملكة تنجح مجدداً باستضافة ضيوف الرحمن

.
تقرير أعده: أنس القاسم
.
تشهد الأرقام وبكل إعتزاز بأن المملكة نجحت نجاحا ساحقا باستضافة ضيوف الرحمن وتقديم لهم جميع الإمكانيات اللازمة والتكاتف من جميع الافراد الذين حرصوا ليل نهار على تقديم الصورة الحقيقية لضيوف بيت الله الحرام وتقديم الوجه الحقيقي الذي يعبر عن الحب والعطاء وبذل الجهد والمال والإمكانيات والطاقات البشرية التي تخدم ضيوفَ الرحمنِ في المشاعر المقدسة ومكَّة المكرمة والمدينة المنورة.
.
وبلغ عدد حجاج هذا العام 2.350 مليون حاج منهم 1.750 مليون حاج من 168 جنسية قدموا من خارج المملكة ومع ارتفاع عدد الحجاج بنسبة 20% هذا العام مقارنة بالعام الماضي الا انا المملكة أثبتت قدرتها على التنظيم الدقيق الذي شهده موسم هذا العام بفضل الخدمات والمجهودات الكبيرة التي قدمتها المملكة للحجيج منذ وصولهم إلى أراضيها، وخلال ادائهم المناسك التي أدوها بسهولة ويسر وأمان بفضل التنسيق المحكم بين مختلف الاجهزة المختصة التي سهرت أعينها ولا تزال حتى عودة الحجاج إلى ديارهم سالمين.

.
في حج هذا العام أكثر من ربع مليون أو لنقل 300 ألف من أبناء المملكة منهم قرابة 52 ألفًا فقط يمثلون 22 جهة حكومية ويعملون على مدار 24 ساعة في خط إنتاج نهايته توفير أقصى رعاية وإكرام لضيوف الرحمن.

هذا النجاح ليس حكرا على اي وزارة او منظمة او مؤسسة النجاح بفضل الله ورحمته والتكاتف والجهود من كافة الاطياف ومن كل المؤسسات الرسمية والشعبية، والجمعيات الخيرية وجمعية الكشافة السعودية و الفريق التطوعي والصحف والقنوات والوزارات والمنضمات والدور الإعلامي بلا شك في غاية الأهمية الكل سعى الى الضهور بالوجة الحقيقي الذي تستحق المملكة الضهور فية والكل شارك وجاء من كافة مناطق المملكة . فهم جميعاً لبو النداء لخدمة حجاج بيت الله الحرام وقدمو الوجة الحقيقي والصورة الحقيقة التي ضهرت امام ضيوف الرحمن وامام العالم بشكل عام وإدارة الحشود والسيطرة على ملايين من البشر ينطلقون في موعد واحد ومكان واحد إلى اتجاه واحد.
.
كما تصدر هاشتاجات "#مبروكنجاحالحج"و #السعوديةترحببالعالم، قائمة الأكثر تداولا بموقع التواصل الاجتماعى "تويتر" في هذا الأسبوع وأكد المغردون من خلال الهاشتاجات على نجاح الحج هوا توفيق من الله عز وجل والمجهودات الكبيرة التي قدمتها المملكة للحجيج الذي حمل من الدلالات ما يغني عن التوسع في الحديث عن ذلك، هذا بالإضافة لجهود موازية رائعة مثل حملة "الحج عبادة وسلوك حضاري" في موسمها العاشر. وحملة "الحج رسالة سلام" والحملة الوطنية الإعلامية لتوعية ضيوف الرحمن. وغيرها الكثير في هذا الجانب.