كنوز نت نشر بـ 31/08/2017 01:38 pm  


رسالة الى اصحاب الدكانين والمتاجر


فبعد السلام الف سلام .. وكل عام وانتم من خير الاعوام ..
لحظة من فضلك ايها التاجر الا علمت معنى حروف اسمك
التاء ..تقوى .. والالف ..امانة
جيم جسارة وجرئة ..... والراء ..رأفة ورحمة
الا علمت معناها السامي والرقي الهاتف .والبركة للالهية
لن اكثر عليك الحديث والكلام . لا تنسى الارملة واليتيم
واصحاب الرقع بالرداء وثقوب الامعاء الخاوية ..
ان الوضع المادي جارف دون رادع . لا يحمل رحمة لاحد والفقر على محافله يجود ويزغرد بلسان من دمع

ايها التاجر

المدارس لناقوس البدء شاغلة .. ودق الجيب ما عاد يهم فالحال من المحال هي قصة الكتب والقرطاسيات ام ملابس المدارس وهل علينا العيد
حلويات ولحوم وملابس ومشتريات وفواكه و و و ...


تراكم الجيب المثقوب ..وتعدد المطالب للاب الكادح . والعامل على صمته بدمعة جافة ..
اذا الرافة والرحمة بالاسعار وتنافسوا على خير كي يعم الوفق للجميع
اخفضوا من الاسعار ولا تجعلوها تشتعل وتستعر
الرحمة بمن لا يملك ما لا يملك كي يستطيع ان يملك .

اجعوا يوم العيد فرحا للجميع ..كي يعيد الجميع وليس من لديه ما تبقى للمال .

ايها التاجر الطيب فكر بغيرك ولا تستغل ليالي العيد على انه حنفية مال ويجب ان تستغل ..والله ولي التوفيق

وكل عام وانتم بخير
عمار محاميد